تقرير إيه سي آي وورلد وايد يشير إلى أنّ إفريقيا تسعى لإطلاق العنان لإمكاناتٍ هائلة غير مُستغلّة في قطاع تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي


  كيب تاون، جنوب إفريقيا—(بزنيس واير/"ايتوس واير")—يُشير الإصدار الثالث من تقرير ساعة الذروة للوقت الفعلي ("برايم تايم فور ريل-تايم") لعام 2022 الصادر عن شركة "إيه سي آي وورلد وايد" (المُدرجة في بورصة ناسداك تحت الرّمز: NASDAQ:ACIW)، بالشراكة مع كلّ من "جلوبال داتا"، وهي شركة رائدة في مجال البيانات والتحليلات، ومركز أبحاث الاقتصاد والأعمال، إلى أنّ الدول الإفريقية تتطلع إلى قطاع تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي لمساعدتها في تعزيز النمو الاقتصادي والشمول المالي. وللمرة الأولى، يتضمن هذا التقرير، الذي يرصد حجم المدفوعات في الوقت الفعلي ونمو هذا القطاع في 53 دولة، دراسة التأثير الاقتصادي، ويوفّر بالتالي نظرةً شاملةً للفوائد الاقتصادية المُترتّبة عن تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي لكلّ من المستهلكين والشركات والاقتصاد الأوسع في 30 دولة. كما يغطي جميع دول مجموعة العشرين، باستثناء روسيا*.

 

هذا ويُظهر البحث الذي تم إجراؤه أنّ الحكومات التي تهتمّ بتحديث البنية التحتية الوطنية الخاصة بها للمدفوعات في الوقت الفعلي تخلق وضعاً يعود بالربح على جميع أصحاب المصلحة في منظومة المدفوعات. إذ يستفيد المستهلكون والشركات من خدمات المدفوعات السريعة وغير الاحتكاكية والمتصلة بشكل كبير، وتجعل المؤسسات المالية أعمالها مقاومةً لتقدم الزمن في بيئةٍ تنافسيةٍ للغاية من خلال تسريع التحديث القائم على السحابة أولاً والمرتكز على البيانات. أما الحكومات الوطنية فتعزز النمو الاقتصادي، وتُقلّل حجم الاقتصاد الخفي الخاص بها وُتنشئ نظاماً مالياً أكثر إنصافاً للجميع.

 

النقاط المحلية البارزة

 

جنوب إفريقيا

 

·         لم تستطع المدفوعات في الوقت الفعلي أن تكتسب زخماً على الرغم من توافرها طيلة أكثر من 15 عاماً وشكلت 0.8 في المائة فقط من إجمالي مدفوعات البلاد في عام 2021.

·         بلغ حجم المعاملات في عام 2021 نحو 123 مليوناً، ومن المتوقع أن يرتفع إلى 499 مليوناً بحلول عام 2026، أي بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 32.4 في المائة.

·         ساهمت المدفوعات في الوقت الفعلي بنحو 15 مليون دولار أمريكي من الناتج الاقتصادي، أي ما يعادل 0.003 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي الرسمي في عام 2021، ومن المتوقع أن ترتفع إلى 183 مليون دولار أمريكي، أي ما يعادل 0.03 من إجمالي الناتج المحلي المُتوقّع في عام 2026.

 

نيجيريا

 

·         بخلاف دولة جنوب إفريقيا، تطوّرت علاقة نيجيريا المُمتدة لعقدٍ من الزمن مع المدفوعات في الوقت الفعلي لتصبح أكثر الأنظمة تطوراً ونجاحاً لتسديد المدفوعات في الوقت الفعلي في إفريقيا.

·         في عام 2021، سجلت نيجيريا إجراء 3.7 مليار معاملة في الوقت الفعلي أفضت في حصول وفوراتٍ في التكاليف قُدّرت بـ 296 مليون دولار أمريكي لكلّ من الشركات والمستهلكين، ما ساهم في تحقيق ناتج اقتصادي إضافي بقيمة 3.2 مليار دولار أمريكي، أي 0.67 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

·         مع الزيادة المُرتقبة في حجم المعاملات في الوقت الفعلي إلى 8.8 مليار دولار في عام 2026، من المتوقع أن يرتفع صافي المدخرات لكلّ من المستهلكين والشركات إلى 2.3 مليار دولار أمريكي، ما يساهم في توليد 6 مليارات دولار أمريكي إضافية من الناتج الاقتصادي، أي ما يعادل 1.01 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي المتوقع للبلاد.

·         وفقاً للدراسة التي أجراها مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال "سيبر"، يُمكن أن يساهم التأثير النظري في إجراء كافة المدفوعات في نيجيريا في الوقت الفعلي في المساهمة بنحو 4.4 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي الرسمي بحلول عام 2026. ولا تشير هذه النظرية إلى غياب المدفوعات الإلكترونية غير الفورية أو المدفوعات الورقية.

 

وعلى الرغم من النجاح المُتفاوت لأنظمة الوقت الفعلي القليلة الحالية، لا تزال إفريقيا قارةً مليئة بالإمكانات التي لم يتم استغلالها بسبب غياب خطط تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي عن 20 دولة إفريقية كما في عام 2021.

 

وقال سانثوش راو، رئيس شركة "إيه سي آي وورلد وايد" في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، في معرض تعليقه على هذا الأمر: "تتمتع إفريقيا بمكانةٍ مثالية تُمكنّها من الاستفادة من الدروس المستخلصة من البلدان والقارات الأخرى والتأثير وتحقيق الفوائد التي يعود بها تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي بأقصى قدر ممكن". وأضاف: " ثمة رغبةٌ وحماسٌ متجددان في جميع أنحاء القارة لزيادة الشمول المالي واستخدام تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي لبناء الاقتصادات الرقمية المستقبلية للقارة".

 

من جانبه، قال جيريمي ويلموت، الرئيس التنفيذي لشؤون المنتج في شركة "إيه سي آي وورلد وايد"، في هذا الصّدد: "تشهد توقّعات النمو والمعاملات في الوقت الفعلي ارتفاعاً متواصلاً حول العالم، مع قيادة بعض الدول الناشئة من قبيل الهند الطريق والتفوّق على الدول المتقدمة. ومع قيام الحكومات في جميع أنحاء العالم بزيادة تدخلاتها في تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي، يُنظر إلى هذا القطاع باعتباره العامل الأساسي لتمكين النمو والازدهار الاقتصادي، وتزويد المستهلكين والشركات بطرق أرخص وأسرع وأكثر كفاءة لتسديد المدفوعات". وأردف قائلاً: "في الهند، أصبحت المدفوعات مضمنةً بشكل متزايد في التطبيقات والخدمات الرقمية غير المالية، إذ يبحث العملاء عن تجربة مستخدم فائقة الاتصال وغير احتكاكية".

 

وقال أوين جود، رئيس قسم الاستشارات في مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال، في هذا الصّدد: "من خلال إتاحة تحويل الأموال بين الأطراف في غضون ثوانٍ عوضاً عن أيام، يُساهم تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي بتحسين كفاءات السوق الإجمالية في مجال الاقتصاد". وأضاف: " من شأن تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي أن يُحسّن السيولة في النظام المالي ويُحفّز النمو الاقتصادي. ويُعدّ هذا الأمر مهماً بشكل خاص لاقتصادات الوظائف المؤقتة سريعة الخطى والقائمة على التعاملات الرقمية. هكذا، تُدفع أجور العمال بسرعة، الأمر الذي يسمح لهم بتخطيط مواردهم المالية بشكل أفضل. أما الشركات فتتمتع بقدرٍ أكبر من المرونة وتقلّل من الحاجة إلى الإدارة المُرهقة للتدفقات النقدية".

 

من جانبه، أفاد سام مورانت، كبير المحللين في شركة "جلوبال داتا" قائلاً: " تواصل الدول النامية تحقيق معظم مكاسب تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي، ما يؤكد اتجاه القطاع لتحقيق أقوى نموّ بفضل الاقتصادات التي تمتلك الحد الأدنى من البنية التحتية الموجودة للمدفوعات الإلكترونية، ما يعني بالتالي اعتماداً أكبر على النقد". وأضاف: "وسط كل هذا النشاط، سيشكل الجوّال بأشكاله المتعددة مسار قطاع تسديد المدفوعات في الوقت الفعلي في الأسواق النامية. وتقدّم الهند نموذجاً لتكامل حافظة الجوّال مع الأنظمة الأساسية لتسديد المدفوعات في الوقت الفعلي. إذ سيواصل الجوّال كونه عامل الشكل الرائد في الأسواق المتقدمة. ومع ذلك، قد نرى تدخّل البنوك بشكل أكبر من خلال المحافظ".

 

تقرير ساعة الذروة للوقت الفعلي ("برايم تايم فور ريل-تايم") لعام 2022 – لمحة عن جميع الأرقام العالمية

 

"جلوبال داتا" – نموّ المدفوعات في الوقت الفعلي:

 

 

2021

2026

 

المعاملات التي تم إجراؤها عالمياً في الوقت الفعلي

118.3 مليار

427.7 مليار

معدل النمو السنوي 64.5 بالمائة

 

 

2021

الدول الخمس التي تمتلك أكبر حجم معاملات الدفع في الوقت الفعلي

الهند
48.6 مليار

الصين
18.5 مليار

تايلاند
9.7 مليار

البرازيل
8.7 مليار

كوريا الجنوبية

7.4 مليار

 

معدل النمو السنوي المركب بين عامي 2021 و2026

الأسواق الخمس الأسرع نمواً في الوقت الفعلي (حيث كانت حصة المدفوعات الفورية من جميع المدفوعات الإلكترونية 10بالمائة في عام 2021)

البرازيل
56.8
بالمائة

سلطنة عمان
41.0
بالمائة

الهند
33.5
بالمائة

الفيليبين
31.7
بالمائة

مليزيا
26.9
بالمائة

أسرع نمو للمعاملات في الوقت الفعلي بحسب المناطق

أمريكا الوسطى والجنوبية

51.3 بالمائة

الشرق الأوسط، إفريقيا وجنوب آسيا
32.6
بالمائة

أمريكا الشمالية
30.2
بالمائة

أوروبا
23.0
بالمائة

آسيا والمحيط الهادئ
 15.0 بالمائة

 

 

الأثر الاقتصادي في الوقت الفعلي بحسب مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال

 

 

2021

2026

المدخرات الصافية المجمعة للمستهلكين والشركات المُسهّلة من خلال المدفوعات في الوقت الفعلي في البلدان الثلاثين التي تمت دراستها

46.6 مليار دولار أمريكي

184.0 مليار دولار أمريكي

الناتج المحلي الإجمالي الرسمي المُسهّل من خلال المدفوعات في الوقت الحقيقي

78.4 مليار دولار أمريكي

(ما يعادل  0.10 بالمائة من إجمالي الناتج المحلي المُجتمع للبلدان الثلاثين)

173.0 مليار دولار أمريكي

(ما يعادل 0.19 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي المتوقع المُجتمع للبلدان الثلاثين)

العدد العالمي للوظائف المطلوبة لإنتاج مستوى مكافئ من الإنتاج 

4.9 مليون وظيفة

10.3 مليون وظيفة

الهند والبرازيل والصين وتايلاند وكوريا الجنوبية - الفوائد على مستوى الشركات والمستهلكين

37.0  مليار دولار أمريكي مجتمعة

164.6  مليار دولار أمريكي مجتمعة

الهند والبرازيل والصين وتايلاند وكوريا الجنوبية - إجمالي الناتج المحلي الرسمي مدعوم بالوقت الفعلي: 

54.6 مليار دولار أمريكي

(ما يعادل 0.23 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلدان الخمسة مجتمعة، أو ما يعادل ناتج 4.1 مليون عامل)

131.7 تريليون دولار أمريكي

(ما يعادل 0.43 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي المتوقع للبلدان الخمسة، أو ما يعادل ناتح 9.0 مليون عامل)

الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا - الفوائد على مستوى الشركات والمستهلكين

 2.1  مليار دولار أمريكي مجتمعة

5.5  مليار دولار أمريكي مجتمعة

الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا - إجمالي الناتج المحلي الرسمي مدعوم بالوقت الفعلي: 

7.3 مليار

(ما يعادل 0.02 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي للدول الخمس مجتمعة، أو ما يعادل ناتج 70.4 مليون عامل)

13.9 مليار

(ما يعادل 0.04 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي المتوقع للدول الخمس مجتمعة، أو ما يعادل ناتج 118.9 مليون عامل)

 

"جلوبال داتا" - تحديث مدفوعات المستهلك:

 

 

2021

أصبح أكثر من نصف المستهلكين في جميع أنحاء العالم يمتلكون ويستخدمون محفظة جوالة

52.7 بالمائة

زيادة بنسبة 12.1 بالمائة في عامين منذ 2019 (تأثير جائحة كوفيد-19) وزيادة بنسبة 33.8 بالمائة منذ 2018.

 

"جلوبال داتا" – اتجاهات عمليات الاحتيال

 

تتزايد عمليات اختراق حسابات المحفظة الرقمية وسرقة الهوية وحيل الهندسة الاجتماعية.

نسبة إجمالي حالات عمليات الاحتيال:

2021

عمليات اختراق حسابات المحفظة الرقمية

 بالمائة7.3

عمليات سرقة الهوية

 بالمائة12.0

حيل الهندسة الاجتماعية

 بالمائة14.4

 

2020

2021

تتراجع حالات سرقة تفاصيل البطاقة عبر الإنترنت - شهد عام 2021 انخفاضاً طفيفاً في عدد هذه الحالات

 بالمائة17.5

 بالمائة16.9

تتراجع أيضًا حالات سرقة تفاصيل البطاقة أو سرقتها شخصياً - شهد عام 2021 انخفاضاً في عدد هذه الحالات

 بالمائة15.5

 بالمائة0.5

 

*ملاحظة للمحرّرين: في ضوء غياب مجموعة بيانات قوية، لم يتم تضمين روسيا في دراسة التأثير الاقتصادي التي أجراها مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال

 

لمحة عن "إيه سي آي وورلد وايد"

تُعدّ "إيه سي آي وورلد وايد" شركة رائدة عالمياً توفّر برمجيات المدفوعات في الوقت الفعلي ذات الأهمية الحرجة. تُمكّن حلولنا المُثبتة والآمنة والقابلة للتطوير الشركات الرائدة وشركات التكنولوجيا المالية والشركات المالية الثورية والتجار من معالجة وإدارة المدفوعات الرقمية، وتمكين مدفوعات التجارة الشاملة، وتقديم ومعالجة مدفوعات الفواتير، وإدارة مكافحة الاحتيال والمخاطر. ونُسخِّر أثرنا العالمي وحضورنا المحلي لدفع عجلة التحول الرقمي في الوقت الفعلي لقطاعي المدفوعات والتجارة.

 

جميع حقوق النشر محفوظة لشركة "إيه سي آي وورلد وايد" © 2022.

 

تُعد "إيه سي آي" و"إيه سي آي وورلد وايد" و"إيه سي آي بايمنتس" و"إيه سي آي باي" و"سبيدباي" وجميع أسماء منتجات / حلول "إيه سي آي" علامات تجارية أو علامات تجارية مسجلة لشركة "إيه سي آي وورلد وايد" أو إحدى الشركات التابعة لها في الولايات المتحدة أو البلدان الأخرى أو كليهما. العلامات التجارية للأطراف الأخرى المشار إليها هي ملك لأصحابها.

 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220425005217/en/

 

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

* المصدر: "ايتوس واير"

Post a Comment

0 Comments