هبه الطويل تكتب: المرأة الكويتية والمجتمع

هبه الطويل تكتب: المرأة الكويتية والمجتمع

ما من شك أن دور المرأة في المجتمع مهم وحيوي على مر العصور وفي مختلف الأمم والبيئات، وفي بعض المجتمعات ذات الثقافة الذكورية قد يقل دور المرأة ظاهريا، لكن في حقيقة الأمر هو محوري في تكوين المجتمع ويمتلك تأثيرات كبيرة على كل أفراد المجتمع ومكوناته.

ونحن في الكويت دور المرأة في مجتمعنا كبير منذ نشأة الكويت، فقد قامت بدورها ودور الرجل في كثير من الأوقات خاصة مع رحلات التجارة والغوص، فكانت المرأة هي الأب والأم معا، ورغم أن البعض يصنفنا كبقية دول الخليج على أننا مجتمعات ذكورية إلا أن الحقيقة تخالف ذلك.

ومع الطفرة التنموية الشاملة التي تشهدها الكويت منذ النصف الأول من القرن الماضي وبدايات القرن الحالي، بدأ دور المرأة الكويتية يخرج من حيزه الجغرافي الضيق (المنزل) إلى مختلف قطاعات المجتمع، وشاركت المرأة الكويتية في التنمية الشاملة والمستدامة في وطننا الغالي.

نعم هناك بعض المجالات التي ظهر فيها دور المرأة متأخرا وبخاصة المجال السياسي وذلك يرجع لطبيعة الأمر «السياسة» نفسها، أما بقية المجالات فكان دور المرأة الكويتية واضحا فيها كالتعليم والصحة والتجارة والفن والأعمال الإدارية.

لقد شاركت المرأة في المجال السياسي بدخولها مجلس الأمة وهو السلطة التشريعية وإحدى السلطات الثلاث التي يرتكز عليها نظام الحكم، وكذلك في السلطة التنفيذية (الحكومة) وخاصة في التشكيل الوزاري الجديد، فحصول ثلاث شابات صغيرات السن على حقائب وزارية يعني الكثير ويدفعنا للتفاؤل بأن المرأة الكويتية بدأت تأخذ مكانتها اللائقة بها كشريك رئيس في التنمية المجتمعية، ويجعلنا ننتظر المزيد من مشاركة المرأة الكويتية في كل المجالات.

إن اعتبار المرأة الكويتية شريكا رئيسا في التنمية المجتمعية وتمثيلها في كل المجالات والقطاعات المختلفة يضعها في اختبار صعب لإثبات كفاءاتها وأنها قادرة على الإنجاز، ونحن يملأنا الأمل والتفاؤل بانها ستكون عند حسن ظننا جميعا بها لثقتنا في مقدرتها على التفوق والنجاح.

The post هبه الطويل تكتب: المرأة الكويتية والمجتمع appeared first on مجلة سيدات الأعمال.


للمزيد من التفاصيل اضغط هنا : http://bit.ly/2sBjJ1i

Post a Comment

0 Comments