أكتب الشعر الغنائى ولى كتاب يحمل عنوان أمل وعتاب /هانم داود

أكتب الشعر الغنائى ولى كتاب يحمل عنوان أمل وعتاب /هانم داود




لا أستطيع أن أحصي من تأثّرت بهم فى عالم كتابه الروايه أو الشعر،أكتب الروايه،روايه وخنت قلبى:هانم داود، 
مغطاه على بعد خطوات مني،هل أزيح عنها الستار،هل أخشى مطارده الشيطان،هل أرى الجريمه أمامى وأشاركه فيها بالسكوت عنها،ما يأخذنى له فى حاله إبداعيه،
الروايه عن فتره حكم مرسى والإخوان لمصر فى قالب بوليسى سياسى
وروايه صوت العصيان :هانم داود
ليس من السهل أن أخلع حبك من قلبى كما تخلع الأشجار أثوابها الخضراء المورقه فى خريف عمرها،وأرتدى مايعبر عن أحلامى
روايه إجتماعيه رومانسيه،تحكى فتره ثوره 25 يناير،
بوليسيه ،
روايه نهايه أسطوره 
للكاتبه هانم داود
تشعربالمتعه والاثاره والتشويق للمواقف المرعبه والبوليسيه الرائعه وتشبع رغباتك وتعيش معها ما يجول فى خاطرك مع الأكشن والاحساس بالذات وجو الرومانسيه
وأحداث مثيره عن حرب أكتوبر
روايه: قلوب مراهقه
للكاتبه: هانم داود
فى قلب كل منا مملكه حب وهيام،البعض يمضى الى كهوف
غامضه،تأخذه الى قلوب تنتفض بالغرام،وعيون تنطق بالشوق والوجد،أوقلوب لاتعرف الحب،
روايه عن مشاكل الشباب فى سن المراهقه وكيف تتزوج من تحبها بتكاليف تقدر عليها
روايه مائه عشيقه:هانم داود
تشعر وأنت تقرأ الروايه كأنك مع أشخاص تشعر بهم وبما تشعر به كل شخصيه،من آهات ومشاكل وتتفاعل معهم
                        هانم داود

Post a Comment

0 Comments