نصائح غذائية هامة بعد استئصال الزائدة الدودية

يخضع الكثيرون لعملية استئصال الزائدة الدودية وهي أحد الجراحات البسيطة الشائعة في العالم لكن مع ذلك يجب الانتباه للنظام الغذائي الذي يساعد فعليا في تسريع عملية الشفاء واسترجاع اللياقة البدنية في فترة وجيزة. وفي هذا السياق سنقدم في مقال اليوم أفضل النصائح الغذائية التي يمكن اتباعها بعد الخضوع لجراحة الزائدة.

نظام غذائي بعد الخضوع لجراحة الدودية

بعد التعرض للتخدير خلال الجراحة يحتاج المريض  بعد العملية لشرب السوائل التي تقتصر فقط على الماء، اليانسون، الحساء الخفيف حسب تعليمات الطبيب المباشر، وعادة ما تدوم هذه المرحلة يومين لكنها تختلف من مريض لآخر حسب جاهزية الجسم لتقبل الطعام.
بعد تجاوز مرحلة السوائل يبدأ المريض بتناول الطعام بشكل تدريجي ويتمثل في اللبن، الجبنة، مهلبية والخبز إلى جانب السوائل. وتستمر هذه المرحلة ليوم في حال لم يتعرض المريض لأي اضطراب في الهضم.
بعد ذلك يتم اتباع نظام غذائي متوازن ومخفف حيث يسمح بتناول أصناف غذائية مختلفة، وتدوم هذه الفترة لمدة شهر حسب توجيهات الطبيب.
استئصال الزائدة الدودية

الأطعمة المسموح بها بعد استئصال الزائدة الدودية

  • الخضراوات الفاكهة: بعد الجراحة ينصح بتناول الخضر التي يجب أن تكون مسلوقة مثل الجزر، الكوسا، كومبوت الفاكهة المسلوقة أيضا على امتداد يومين أو ثلاثة أيام.
يمكن بعد ذلك أن يبدأ المريض في تناول الخضراوات الخفيفة مثل الخيار والبندورة مع ضرورة تجنب البروكولي والقرنبيط لأنها تسبب الغازات. أما الثمار فيمكن تناول الموز والتفاح مع ضرورة تجنب الثمار التي تتضمن البذور الصغيرة مثل الكيوي.
  • اللحوم: يمكن للمريض تناول الدجاج، السمك والبيض مع ضرورة تجنب تناولها مقلية. يمكن تناول الحوم مشوية أو مسلوقة على البخار.
  • النشويات: تتوفر في الأرز،المعكرونة، الخبز، البطاطا الحلوة، حليب الصويا، الأجبان وغيرها من الأطعمة، ويمكن تناولها بدون أي مشاكل لكن ينصح فقط بتجنب تلك الغنية بالألياف وعدم تناول البقوليات مثل العدس، الفول والحمص لمدة شهر على الأقل لتفادي الغازات.
  • الحليب ومشتقاته: بعد انقضاء المدة المحددة للأغذية الخاصة بفترة الجراحة يمكن تناول الأجبان البيضاء، اللبن والحليب بشكل معتاد.

نصائح لتعزيز عملية الشفاء السريع بعد الجراحة

  • تجنب حمل الأوزان الثقيلة تفاديا لفتح الجرح.
  • التأكد من غسيل اليدين قبل لمس منطقة الجرح تفاديا لنقل الجراثيم وتلويثه.
  • القيام بالضغط الخفيف على البطن قبل السعال أو التحرك بواسطة ووسادة للتخفيف من الضغط على منطقة الجرح.
  • عدم القيام بالاستحمام  دون استشارة الطبيب.
  • العناية بالجرح في حال ملاحظة وجود أي إفرازات سميكة لها رائحة قوية غير جيدة، أو احمرار أو الشعور المتواصل بالألم مع ضرورة تناول الأدوية بانتظام.

مصدر الخبر : https://ift.tt/2X7gwj8


شما المزروعي

Post a Comment

0 Comments