ديانة توم كروز تمنع نيكول كيدمان من حضور حفل زفاف ابنهما!



أفادت تقارير بأن الممثل الأمريكي، توم كروز، منع زوجته السابقة، نيكول كيدمان، من حضور زواج ابنهما البالغ من العمر 24 عاما.

ومن المقرر أن يتزوج، كونور كروز، من صديقته الإيطالية سيلفيا على الطريقة السيانتولوجية، وهي الديانة التي يتبعها نجم هوليوود، والتي يطلق عليها أيضا اسم "العِلمولوجيا"، والتي تتلخص فكرتها في "ميكنة" الإنسان والعلاقات الإنسانية على جميع المستويات.

وقال مصدر مطلع لموقع "رادار أونلاين"، إن توم كروز، تمسك بموقفه من حرمان كيدمان من حضور زفاف ابنهما، ووافق كونور على ذلك دون أن يبدي أي اعتراض، لأن كيدمان قررت التخلي عن السيانتولوجية بعد انفصالها عن نجم هوليوود، البالغ من العمر 56 عاما.

وتزوج توم كروز ونيكول كيدمان عام 1990، وتبنيا كونور وطفلة أخرى تدعى إيزابيلا، تبلغ من العمر الآن 26 عاما.

وعند انفصالهما في عام 2001، احتفظ توم بحضانة الأطفال، حيث أعلن حينها أن الطفلين ينتميان إلى الديانة السيانتولوجية، وقد اختارا البقاء مع والدهما.

وبحسب المصدر، فإن كروز لن يفكر في دعوة كيدمان لحضور حفل زفاف كونور لأنها تعد "شخصا قمعيا" (شخصية معادية للمجتمع) وفقا للكنيسة السيانتولوجية، وثانيا، لأنه "لا يريد لها أن تتواجد في الزفاف".

ويقال إن كيدمان تلوم هذه الديانة في تدمير زواجها وعلاقتها مع طفليها، حيث أنها لم تحضر في السابق حفل زواج إيزابيلا من ماكس باركر، في عام 2015.



http://bit.ly/2I1wvvi


Post a Comment

0 Comments