اخر الأخبار

جفاف البشرة لدى الحامل: الأسباب والعلاج



تتعرض المرأة الحامل للكثير من التغيرات التي قد تتطور في بعض الأحيان لتشكل عائقا صحيا أو مصدر إزعاج، ومن بين ذلك نذكر جفاف البشرة التي تتعرض له الكثير من السيدات في فترة الحمل. وفي هذا السياق سنقدم في مقال اليوم أسباب هذه المشكلة مع أبرز الحلول التي تساعد المرأة الحامل على تجاوزها بشكل نهائي.
أسباب جفاف بشرة الحامل
يشير اختصاصي الجلدية الدكتور ماجد درويش من القاهرة، أن مشكلة جفاف البشرة أثناء الحمل لها العديد من الأسباب التي تختلف من سيدة لأخرى حسب طبيعة الجسم والحالة الصحية، فالمرأة التي تملك بشرة جافة بطبيعتها تتفاقم لديها هذه المشكلة بشكل مزعج أثناء فترة الحمل.
هذا ويعد السبب الرئيسي وراء جفاف البشرة هو التغيرات الهرمونية الطارئة خلال فترة الحمل، حيث يرتفع هرمون الكورتيزول مما يتسبب في إضعاف وتمزيق في الألياف المرنة في طبقة البشرة.
ليس هذا فقط، فانتقال جل العناصر الغذائية من الأم الحامل للجنين يجعلها عرضة لفقدان الكثير من السوائل في جسمها.

طرق علاج جفاف البشرة للحامل

ذكر الدكتور ماجد درويش أن جفاف البشرة يمكن علاجه في خطوات بسيطو وهي كالآتي:
  • تناول السوائل الطبيعية الغير محلاة وخاصة الماء بشكل تدريجي على امتداد يوم كامل لعلاج جفاف البشرة خلال فترة الحمل.
  • الإكثار من تناول الفواكه التي تحوي نسبة عالية من الماء مثل البطيخ، الشمام والأناناس، بالإضافة إلى الخضراوات مثل الخيار.
  • الحرص على تجفيف البشرة بعد الاستحمام مع ترطيبها باستخدام الفازلين الطبي الذي يساعد على حبس الرطوبة في البشرة لأطول وقت ممكن.
  • يتسبب الكافيين في ارتفاع احتمال التعرض لجفاف البشرة خلال الحمل لأنه من مدرات البول المسببة لجفاف البشرة.
  • مراجعة طبيب الجلدية مع بداية الحمل لوصف الكريمات المناسبة لطبيعة البشرة لتفادي الإصابة بالجفاف خلال الحمل مع استخدامها بشكل منتظم.
  • تجنب التعرض للحرارة العلية أو الرطوبة مع التقليل من ممارسة الأنشطة المرهقة المدرة للعرق.

http://bit.ly/2FldcN2


شما المزروعي