عودة الطلب على مراكز ومجمعات التسوق

 دبي، الإمارات العربية المتحدة — أدت جائحة كورونا إلى حدوث نمو هائل في سوق التجارة الإلكترونية على مستوى العالم، ما سمح للمستهلكين بشراء مختلف الاحتياجات الأساسية والمواد الفاخرة من المنزل، بشكل مريح وآمن، ولكن على ضوء السيطرة على الجائحة والتخلص من تبعاتها وتداعيتها بدأت العودة إلى حركة التسوق المباشر بشكل فعال، في ظل توقعات بتراجع التجارة الإلكترونية خلال العقد المقبل.

ويجري بالفعل تحول سلوك المتسوقين الذين يبحثون عن المزيد من الإعدادات الاجتماعية القائمة على التجربة، ولوحظ بالفعل زيادة في مجمعات التسوق التي تعمل كمنافذ للشراء وفرص للتواصل الاجتماعي مع الأصدقاء والعائلات.

واستخدمت شركة "دي جي ام كابيتال"، المجموعة العقارية الرائدة في مجال الاستثمار والتي تدير أصولاً تبلغ قيمتها ملياري دولار هذا المفهوم الجديد بالفعل في عمليات الاستحواذ العقارية الأخيرة.

وقال جون ميلر، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "دي جي ام كابيتال"، تشير سنوات الخبرة المتعددة وأبحاث السوق المكثفة إلى أن الناس يستخدمون التجارة الإلكترونية لشراء مختلف الأشياء، سواء كانت من الضروريات اليومية أو العناصر الفاخرة، فالتجارة الإلكترونية تعتبر ستراتيجية وأداة تسويق رائعة؛ ومع ذلك فإنها تفشل في مراعاة الطبيعة البشرية، بمعنى الحاجة إلى نشاط اجتماعي مع الأصدقاء والعائلة والأحباء الآخرين، فالذي لا يمكن الحصول عليه من خلال التجارة الإلكترونية هو تلك التجربة الحسية الكاملة للجلوس في مكان رائع مع الأحباء والأصدقاء، على سبيل المثال، ويتم تحفيزهم من خلال اللمس والرائحة والترفيه والموسيقى والطعام، وبالتالي هناك دوماً حاجة ماسة لمجمعات التسوق التي تسمح للمستهلكين بالاستمتاع بتجربة أكثر شمولية بشكل مريح.

وتابع: "عميلنا هو في الأساس، أشخاص، أنت وأنا، نحن من نخرج ونتسوق ونتناول الطعام، ونتواصل اجتماعياً للترفيه، ومن الناحية المثالية، يرغب المرء في القيام بهذه الأشياء في مكان يجعله يرغب في احتضان الحياة بطريقة إيجابية للغاية.

ولفت إلى أن ما أسسناه وبنيناه هو مجموعة خصائص مميزة في مناطق راقية في جميع أنحاء ولاية كاليفورنيا المشمسة الجميلة، وهي باختصار تجارب حسية شاملة، وهذا يشمل مجمعات التسوق الحديثة، حيث تحيط بها المناظر الطبيعية الخلابة والحدائق المورقة وإمكانية المشي وثقافة المشاة القوية ومنافذ متعددة للترفيه لجميع الفئات العمرية، فضلاً عن تناول الطعام الفاخر.

وأكد: تعطي الشركة الأولوية لمواكبة الاتجاهات المتغيرة في قطاع التجزئة، وهي سريعة في تكييف وتعديل استراتيجيتها لتغير المناظر الطبيعية، ومبنية على ركائز الجودة والنزاهة وعلاقات المستثمرين طويلة الأجل، حيث تقدم "دي جي ام كابيتال"، للمجتمعات خصائص جمالية ومنسقة بما يتماشى مع أسلوب الحياة الحديث والفاخر. 

* المصدر: "ايتوس واير"

Post a Comment

0 Comments