مبرمج القرن يكشف عن 54 مشروعاً ابتكارياً للأطفال والشباب

 

في ختام المستوى الأول

مبرمج القرن يكشف عن 54 مشروعاً ابتكارياً للأطفال والشباب



الشارقة: سامح بدر

كشفت مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين عن (54) مشروعاً ابتكارياً في مسارات: تطوير الألعاب وتطوير التطبيقات والمواقع الإلكترونية وهندسة الذكاء الاصطناعي وعبقري سكراتش. جاء ذلك في ختام المستوى الأول لمشروعها "مبرمج القرن" الذي تم تدشينه بالشراكة مع جيك اكسبرس، حيث تم تكريم المشاركين بشهادات معتمدة من هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي وSTEM USA. إضافة إلى تكريم 12 مشروع متميز ضمن فئات: أفضل تصميم، أفضل فكرة، وأفضل نص برمجي عبر حسابات منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بكل مؤسسة.

قدم المشاركون عروضاً مفصلة لمشاريعهم الابتكارية ضمن المسارات المطروحة، معبرين عن فخرهم بما تحقق من إنجازات، حيث عبّر فهد الجنيبي الفائز ضمن فئة أفضل نص برمجي عن سعادته بتهيئة الفرصة له للمشاركة في برنامج مبرمج القرن، والذي أسهم في تطوير مهاراته وقدراته في المجال التقني لتوظيفها في خدمة المجتمع، لافتاً إلى فخره بفوز مشروعه ضمن مسار هندسة الذكاء الاصطناعي.


ومن جهته قال إبراهيم محمد، منتسب في ناشئة الشارقة والفائز ضمن فئة أفضل فكرة: "أود أن أشكر مؤسسة ربع قرن لتقديم مثل هذا البرنامج الممتع الذي عملت من خلاله على إضافة خاصية شيقة في لعبة ماين كرافت، تُمكّن اللاعبين من الانتقال إلى ساحة مصنوعة من الكتل المتساقطة".


كما طرح علي اللوغاني، منتسب في أطفال الشارقة والفائز ضمن فئة أفضل فكرة مشروعه بفخر: "قدمت مشروعي وهو عبارة عن لعبة تقوم الشخصية الرئيسية فيها بجمع الكمامات ورميها في سلة النفايات للمساهمة في الحفاظ على البيئة"، ومن جهتها قالت آمنة السويدي، منتسبة في سجايا فتيات الشارقة والفائزة ضمن فئة أفضل فكرة: "كان الهدف من التحاقي للبرنامج هو لتطوير مهاراتي حيث أنني أيقن بأن الاستفادة المكتسبة سوف توازي متطلبات سوق العمل مستقبلاً وأشكر القائمين على طرح مثل هذا البرنامج".


الجدير بالذكر أن البرنامج يركز على تقديم تجربة تعلم استثنائية تنفذ على ثلاثة مستويات طيلة العام، تتناسب  مع الفئات العمرية المستهدفة من 8 – 31 سنة؛ ضمن الخمس مسارات المطروحة ابتداءً بالمستوى الأول الذي عرف المشاركين على أساسيات البرمجة من خلال عدد من المنصات الحديثة والجدير بالذكر منها:MIT App Inventor  باستخدام لغة JavaScript لمطوري التطبيقات وعباقرة سكراتش ومنصة Sprite Lab وPlay Lab لمطوري الألعاب،  بينما تعلم مطورو المواقع الإلكترونية على لغة البرمجة HTML وCSS وركز مهندسو الذكاء الاصطناعي على أساسيات لغة Python.

Post a Comment

0 Comments