لندن : أعلنت اليوم شركة "آي إتش إس" القابضة المحدودة (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE:IHS) (المشار إليها بـ"آي إتش إس تاورز" أو الشركة)، وهي إحدى أكبر الشركات المستقلة المالكة والمشغّلة والمطوّرة للبنية التحتية المشتركة للاتصالات في العالم، عن النتائج المالية للربع الأخير وكامل السنة المالية 2021 المنتهية في 31 ديسمبر 2021.

وصرح سام درويش، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "آي إتش إس تاورز"، قائلاً: "يسعدني اليوم أن أبلغكم بنتائجنا للربع الأخير وكامل السنة المالية 2021، حيث قدمت ’آي إتش إس‘ أداءً مالياً وتشغيلياً قوياً متواصلاً واتّخذت الكثير من الإجراءات لتعزيز مكانتنا".

وأضاف: "وبالإضافة إلى إدراجها في بورصة نيويورك خلال شهر أكتوبر، أصدرت ’آي إتش إس‘ سندات بقيمة مليار دولار أمريكي وأجرت عمليات إعادة تمويل، ودخلت السوق المصرية من خلال شراكة مرخصة، وأغلقت الصفقة مع ’تي آي إم فايبر‘ لتأسيس ’آي-سيستمز‘، وهي شركة برازيلية رائدة في مجال الألياف الضوئية، وأعلنت عن اتفاقيات للاستحواذ على حافظة ’إم تي إن‘ - التي تضمّ 5,709 برج تغطية في جنوب أفريقيا - والتي نتوقع أن تحوّل "آي إتش إس" إلى شركة أبراج مستقلة رائدة في جنوب أفريقيا عند إغلاق الصفقة".

وتابع حديثه قائلاً: "واختتمنا عام 2021 باعتبارنا رابع أكبر شركة أبراج مستقلة متعددة الجنسيات مع أكثر من 31 ألف برج في تسع دول موزّعة في ثلاث قارات، وفي يناير 2022، أعلنا عن الاستحواذ على حافظة ’جي تي إس إس بيه 5‘ التي تضم 2115 برجاً في البرازيل، لتغدو ’آي إتش إس‘ بذلك ثالث أكبر شركة أبراج في البرازيل. ويسعدني أن أقول إنه بعد إتمام عمليات الاستحواذ في جنوب أفريقيا والاستحواذ على ’جي تي إس‘، ستصبح ’آي إتش إس‘ ثالث أكبر شركة أبراج مستقلة متعدد الجنسيات عالمياً من حيث عدد الأبراج، لتضم بذلك أكثر من 38 ألف برج.

وكما أوضحنا سابقاً، فقد عمّقنا التزامنا تجاه أفريقيا بالتزامن مع مواصلة استراتيجية التنويع، والانطلاق من دخولنا إلى أسواق أمريكا اللاتينية والشرق الأوسط، ومواصلة استثمارنا القوي في النمو العضوي، بما في ذلك التقنيات الإضافية على غرار الخلايا الصغيرة وأنظمة الهوائيات الموزّعة "دي إيه إس" والألياف الضوئية. وما زلنا متحمسين للفرص المتاحة أمامنا في مجال البنية التحتية الرقمية بالأسواق الناشئة، حيث تساعد بنيتنا التحتية ذات الأهمية الحرجة ونهج الاستدامة على ربط المجتمعات المحرومة لردم الهوّة الرقمية. ونتطلع إلى المزيد من الفرص 2022 حيث بدأت الكثير من أسواقنا الرئيسية مثل البرازيل ونيجيريا في طرح تقنيات الجيل الخامس".

نتائج الربع الأخير وكامل السنة المالية 2021

يوضح الجدول أدناه النتائج المالية المختارة للربعين المنتهيين في 31 ديسمبر 2021 و 31 ديسمبر 2020 والنتائج المالية للسنتين الكاملتين المنتهيتين في 31 ديسمبر 2021 و31 ديسمبر 2020:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأشهر الثلاثة المنتهية في

 

 

 الأشهر الإثني عشر المنتهية في

 

 

 

 

31 ديسمبر

 

 

31 ديسمبر

 

   النمو

 

 

31 ديسمبر

 

 

31 ديسمبر

 

 

   النمو

 

 

 

 

2021

 

 

2020

 

مقارنة بالفترة نفسها من

 العام السابق

 

 

2021

 

 

2020

 

 

مقارنة بالفترة نفسها من

 العام السابق

 

 

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

’000 دولار أمريكي

 

نسبة مئوية

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

نسبة مئوية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الإيرادات

 

 

415,614

 

 

370,727

 

12.1

 

 

1,579,730

 

 

1,403,149

 

 

12.6

 

(الخسارة)/ الأرباح خلال هذه الفترة

 

 

72,280

 

 

50,230

 

243.9

 

 

26,121

 

 

322,682

 

 

91.9

 

"الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين" (1)

 

 

216,649

 

 

214,674

 

0.9

 

 

926,396

 

 

819,014

 

 

13.1

 

النقد من العمليات

 

 

190,184

 

 

139,613

 

36.2

 

 

788,073

 

 

656,699

 

 

20.0

 

"التدفق النقدي الحر المعزز المتكرر" (1)

 

 

87,902

 

 

147,723

 

40.5

 

 

406,160

 

 

374,842

 

 

8.4

 

 

(1) "الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين" و"التدفق النقدي الحر المعزز المتكرر" هي إجراءات مالية غير متوافقة مع المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية. راجع "استخدام الإجراءات المالية غير المتوافقة مع المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية" للحصول على معلومات إضافية وتسوية مع أكثر مقاييس المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية قابليةً للمقارنة.

وتُعتبر النتائج المالية للربعين المنتهيين في 31 ديسمبر 2021 و31 ديسمبر 2020 والنتائج المالية للسنة الكاملة المنتهية في 31 ديسمبر 2021 غير مدققة. وتم استخلاص النتائج المالية للسنة الكاملة المنتهية في 31 ديسمبر 2020 من البيانات المالية المدققة للسنة المنتهية في ذلك التاريخ.

نظرة عامة

في يناير ومارس وأبريل من عام 2021، قمنا بإغلاق ودمج عمليات الاستحواذ على كلّ من "سكايسايتس"، و"سينتينيال كولومبيا"، و"سينتينيال البرازيل" على التوالي. وفي شهرَي أبريل وأكتوبر من عام 2021، أغلقنا على التوالي المرحلتين الثالثة والرابعة من اتفاقية الاستحواذ في الكويت. وفي أكتوبر 2021، أُدرجت أسهمنا للتداول في بورصة نيويورك ودخلنا السوق المصرية من خلال إبرام اتفاقية شراكة مرخصة. وفي نوفمبر 2021، أغلقت الشركة الصفقة التي أعلنت عنها سابقاً والمُبرمة مع شركة "تيليكوم إيطاليا" ("تي آي إم") للاستحواذ على حصة مسيطرة في شركة "فايبر كو" المحدودة لحلول البنى التحتية ("آي-سيستيمز") ووقعت اتفاقيات لشراء 5,709 برجاً من شركة "إم تي إن" في جنوب أفريقيا.

وخلال عام 2020، أغلقنا عملية الاستحواذ على "سي إس إس" في فبراير 2020، والاستحواذ في الكويت، حيث أغلقت المرحلة الأولى في فبراير 2020 تليها المرحلة الثانية في أكتوبر 2020. وتجدر الإشارة إلى أنّه تم دمج كلا عمليتي الاستحواذ بشكلِ كامل. وعدّلنا عام 2020 العقود التي أبرمناها مع اثنين من عملائنا الرئيسيين فيما يتعلق بأحكام تحويل العملات.

المقارنة بين نتائج فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 وتلك المنتهية في 31 ديسمبر 2020

خلال الربع الأخير من عام 2021، بلغت الإيرادات 415.6 مليون دولار أمريكي مقارنة بـ370.7 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من عام 2020، بزيادة قدرها 44.9 مليون دولار أمريكي أو 12.1 في المائة. بلغ النمو العضوي 53.6 مليون دولار أمريكي، أو 14.5 في المائة. وكان النمو العضوي مدفوعاً بشكل أساسي بالزيادة التلقائية وتعديلات عقود الإيجار إعادة ضبط أسعار صرف العملات الأجنبية، فضلاً عن المواقع والمراكز الجديدة. وبلغ إجمالي الإيرادات غير العضوية 11.9 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021. وقوبلت الزيادات في الإيرادات العضوية في هذه الفترة جزئياً بحركة سلبية بنسبة 5.6 في المائة في أسعار صرف العملات الأجنبية بلغت 20.6 مليون دولار أمريكي.

وبلغت الخسارة خلال هذه الفترة 72.3 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من عام 2021 مقارنة بربحٍ بلغ 50.2 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من عام 2020. وتعكس الزيادة في الخسارة خلال هذه الفترة التأثير الإجمالي للزيادة في الإيرادات التي نُوقشت أعلاه والتي تقابلها زيادة في تكلفة المبيعات والنفقات الإدارية الناتجة عن النفقات الإضافية المرتبطة بانتقالنا إلى وضع الشركة العامة وكذلك ارتفاع تكلفة توليد الطاقة. كما أنها تأثرت أيضاً بالزيادة في صافي تكاليف التمويل البالغة 176.4 مليون دولار أمريكي، والناجمة عن انخفاض في إجمالي مصروفات الضرائب.

بلغت الأرباح المُعدّلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين 216.6 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من عام 2021 مقارنةً بـ214.7 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من عام 2020. وبلغ هامش الأرباح المُعدّلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين للربع الأخير من عام 2021 نحو 52.1 في المائة. ويعكس الارتفاع في الأرباح المُعدّلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بشكل أساسي التأثير الإجمالي للزيادة في الإيرادات التي نُوقشت أعلاه والتي تقابلها زيادة في تكلفة المبيعات والنفقات الإدارية الناتجة عن النفقات الإضافية المرتبطة بانتقالنا إلى وضع الشركة العامة وكذلك ارتفاع تكلفة توليد الطاقة.

بلغ النقد من العمليات والتدفق النقدي الحر المعزز المتكرر للربع الأخير من عام 2021 نحو 190.2 مليون دولار أمريكي و87.9 مليون دولار أمريكي على التوالي، مقارنةً بـ139.6 مليون دولار أمريكي و147.7 مليون دولار أمريكي على التوالي، للربع الأخير من عام 2020. ويعكس ارتفاع النقد من العمليات بشكل أساسي التأثير الإجمالي للزيادة في الإيرادات التي نُوقشت أعلاه والتي تقابلها زيادة في تكلفة المبيعات والنفقات الإدارية. ويُعزى انخفاض التدفق النقدي الحر المعزز المتكرر للارتفاع الذي شهده النقد من العمليات والذي يقابله ارتفاع الضرائب المقتطعة من نمو الإيرادات في نيجيريا، وارتفاع مدفوعات الإيجار لدعم النمو، وارتفاع الضرائب بسبب انتهاء مدة الإعفاءات الضريبية وزيادة مصروفات الفائدة.

النتائج القطاعات

الإيرادات:

كانت الإيرادات الخاصة بكل قطاع من قطاعاتنا على النحو التالي:

 

 

فترة الثلاثة أشهر المنتهية في

 

 

 

 

 

 

 

31 ديسمبر

 

31 ديسمبر

 

 

 

 

 

 

 

2021

 

2020

 

التغيير

 

التغيير

 

 

 

’000 دولار أمريكي

 

’000 دولار أمريكي

 

’000 دولار أمريكي

 

نسبة مئوية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نيجيريا

 

299,792

 

273,069

 

26,723

 

9.8

%

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

 

87,563

 

82,127

 

5,436

 

6.6

%

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

 

8,196

 

6,663

 

1,533

 

23.0

%

أمريكا اللاتينية

 

20,063

 

8,868

 

11,195

 

126.2

%

إجمالي الإيرادات

 

415,614

 

370,727

 

44,887

 

12.1

%

 

نيجيريا

ارتفعت إيرادات قطاع نيجيريا بمقدار 26.7 مليون دولار أمريكي، أو 9.8 في المائة، لتصل إلى 299.8 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ273.1 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020. كما ارتفعت الإيرادات مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 بشكل عضوي بمقدار 46.6 مليون دولار أمريكي، أو 17.1 في المائة، مدفوعة بزيادة عدد المستأجرين الذي بلغ 787 مستأجر، بما في ذلك المستأجرين من صافي 317 موقعاً جديداً، من 8,986 تعديل إيجاري مُضاف ومن زيادات من خلال الزيادة التلقائية التعاقدية بمؤشر أسعار المستهلك وآليات إعادة ضبط أسعار صرف العملات الأجنبية.

وقُوبلت الزيادات الإجمالية التي بلغت 46.6 مليون دولار أمريكي في الإيرادات العضوية جزئياً بتأثير التقلبات السلبية في النيرة النيجيرية مقابل سعر صرف الدولار الأمريكي بقيمة 19.9 مليون دولار أمريكي.

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

ارتفعت إيرادات قطاع أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بمقدار 5.4 مليون دولار أمريكي، أو 6.6 في المائة، لتصل إلى 87.6 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ82.1 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وارتفعت الإيرادات عضوياً بمقدار 4.5 مليون دولار أمريكي، أو 5.5 في المائة، مدفوعةً بالزيادات التلقائية التعاقدية بمؤشر أسعار المستهلك وآليات إعادة ضبط أسعار صرف العملات الأجنبية، وإضافة 155 تعديلاً على عقود الإيجار، حيث قُوبلت جزئياً بانخفاض صافٍ في عدد المستأجرين قدره 207، والذي يتضمن تأثير صافي حركة المستأجرين البالغ 832 مستأجر من العملاء غير الرئيسيين، وتأثير الزيادة الصافية في المواقع الجديدة التي بلغت 251 موقع. ونمت إيرادات قطاع أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى على نحو غير عضوي خلال هذه الفترة بمقدار 1.4 مليون دولار أمريكي نتيجة الاستحواذ على حافظة أبراج في رواندا في أبريل 2021 لتُضيف الشركة بذلك 162 برجاً و283 مستأجراً إضافياً على التوالي. وقُوبلت الإيرادات خلال هذه الفترة جزئياً بالتأثير السلبي للتقلبات في أسعار صرف العملات الأجنبية مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي بقيمة 0.5 مليون دولار أمريكي أو 0.5 في المائة.

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

ارتفعت إيرادات قطاع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمقدار 1.5 مليون دولار أمريكي، أو 23.0 في المائة، لتصل إلى 8.2 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ6.7 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وارتفع عدد الأبراج التي تملكها الشركة في قطاع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمقدار 240 برجاً، منها 193 برجاً ذات صلة بالمرحلتين الثالثة والرابعة من عملية الاستحواذ في الكويت في شهري أبريل وأكتوبر 2021 على التوالي، أما بقية الأبراج الـ47 المتبقية فتتوزّع في مواقع جديدة. لم تعكس الإيرادات لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 في قطاع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً عضوياً ملموساً، ونمت بشكل غير عضوي في هذه الفترة بمقدار 1.2 مليون دولار أمريكي، أو 17.4 في المائة. ونمت الإيرادات في هذه الفترة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي بمقدار 0.1 مليون دولار أمريكي، أو 1.1 في المائة نتيجة التأثير الإيجابي لتقلبات أسعار صرف العملات الأجنبية مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

أمريكا اللاتينية

ارتفعت إيرادات قطاع أمريكا اللاتينية بمقدار 11.2 مليون دولار أمريكي، أو 126.2 في المائة، لتصل إلى 20.1 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ8.9 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وارتفعت الإيرادات بشكل عضوي بمقدار 2.2 مليون دولار أمريكي، أو 24.8 في المائة، مدفوعة بزيادة صافي عدد المستأجرين بمقدار 710 مستأجر، بما يشمل تأثير زيادة صافي عدد المواقع الجديدة التب بلغت 604 مواقع، وبالزيادات الناجمة عن آليات إعادة ضبط مؤشر أسعار المستهلك التعاقدي. ونمت إيرادات قطاع أمريكا اللاتينية على نحو غير عضوي في هذه الفترة بمقدار 9.4 مليون دولار أمريكي، أو 105.4 في المائة، والتي تشمل بشكل أساسي تأثير إضافة 1,824 برجاً و2,006 مستأجر من خلال الاستحواذ على "سكايسايتس" والاستحواذ على "سينتينيال" في كولومبيا والبرازيل، على التوالي، والإيرادات شركة "آي-سيستمز" الألياف الضوئية التي استحوذنا علينا المكتسبة مؤخراً. وقُوبل النمو جزئياً على مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي بـ0.4 مليون دولار أمريكي، أو 4.0 في المائة نتيجة التأثير السلبي لتقلبات أسعار صرف العملات الأجنبية مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لكل قطاع:

نُورد فيما يلي الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين، وهي مقياس الربحية الرئيسي الذي نستخدمه لتقييم أداء القطاعات التي يجب إعداد تقارير عنها، لجميع هذه القطاعات:

 

 

فترة الثلاثة أشهر المنتهية في

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

31 ديسمبر

 

 

31 ديسمبر

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

2021

 

 

2020

 

 

التغيير

 

 

التغيير

 

 

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

’000 دولار أمريكي

 

 

نسبة مئوية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نيجيريا

 

183,862

 

 

177,876

 

 

5,986

 

 

3.4

 

%

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

 

46,154

 

 

46,692

 

 

538

 

 

1.2

 

%

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

 

3,684

 

 

3,260

 

 

424

 

 

13.0

 

%

أمريكا اللاتينية

 

13,546

 

 

6,702

 

 

6,844

 

 

102.1

 

%

قطاعات أخرى

 

30,597

 

 

19,856

 

 

10,741

 

 

54.1

 

%

إجمالي الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين للقطاعات

 

216,649

 

 

214,674

 

 

1,975

 

 

0.9

 

%

 

نيجيريا

بلغت الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لقطاع نيجيريا 183.9 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة بـ177.9 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بزيادة قدرها 6.0 مليون دولار أمريكي أو 3.4 في المائة. وتُعزى الزيادة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي في المقام الأول إلى زيادة قدرها 26.7 مليون دولار أمريكي في إجمالي الإيرادات وانخفاض قدره 4.6 مليون دولار أمريكي في النفقات الإدارية المدرجة ضمن الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021. وقُوبل ذلك بزيادة في تكلفة توليد الطاقة للمبيعات بقيمة 19.4 مليون دولار أمريكي وزيادة في تكلفة المبيعات الأخرى بقيمة 5.9 مليون دولار أمريكي.

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

بلغت الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لقطاع أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى 46.2 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة بـ46.7 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بانخفاض طفيف قدره 0.5 مليون دولار أمريكي. ويعزى الانخفاض بشكل رئيسي إلى زيادة في الإيرادات قدرها 5.4 مليون دولار أمريكي، قُوبلت بزيادة في التراخيص التنظيمية وتكاليف الطاقة بمبلغ 3.2 مليون دولار أمريكي و1.1 مليون دولار أمريكي، على التوالي، وتكاليف أخرى للمبيعات بقيمة 1.6 مليون دولار أمريكي.

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

بلغت الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لقطاع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 3.7 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة بـ3.3 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بزيادة قدرها 0.4 مليون دولار أمريكي أو 13.0 في المائة. وتُعزى الزيادة بشكل رئيسي إلى زيادة في الإيرادات، قُوبلت بشكل جزئي بزيادة في تكلفة المبيعات المدرجة في الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بقيمة 0.9 مليون دولار أمريكي، وزيادة في النفقات الإدارية المدرجة في النفقات الإدارية المدرجة ضمن الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بمقدار 0.2 مليون دولار أمريكي.

أمريكا اللاتينية

بلغت الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين لقطاع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 13.5 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021 مقارنة بـ6.7 مليون دولار أمريكي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بزيادة قدرها 6.8 مليون دولار أمريكي أو 102.1 في المائة. وتُعزى الزيادة بشكل رئيسي إلى زيادة في الإيرادات، قُوبلت بشكل جزئي بزيادة في تكلفة المبيعات المدرجة في الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بقيمة 1.2 مليون دولار أمريكي، وزيادة في النفقات الإدارية المدرجة في النفقات الإدارية المدرجة ضمن الأرباح المعدلة حسب القطاعات قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بمقدار 3.2 مليون دولار أمريكي نتيجة لزيادة تكاليف الموظفين والرسوم المهنية.

النتائج ومقارنة للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021 بالعام 2020

خلال الأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021، بلغت الإيرادات 1,579.7 مليون دولار أمريكي مقارنة بـ1,403.1 مليون دولار أمريكي للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بزيادة قدرها 176.6 مليون دولار أمريكي أو 12.6 في المائة. وبلغ النمو العضوي 226.6 مليون دولار أمريكي أو 16.1 في المائة، وجاء مدفوعاً بشكل رئيسي بالزيادة التلقائية وتعديلات عقود الإيجار إعادة ضبط أسعار صرف العملات الأجنبية، فضلاً عن المواقع الجديدة والمواقع المشتركة الجديدة (وحدة الموقع). وبلغ إجمالي الإيرادات غير العضوية 34.0 مليون دولار أمريكي للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021. وقوبلت الزيادات بالإيرادات العضوية في هذه الفترة بشكل جزئي بتقلبات سلبية بلغت 6.0 في المائة بأسعار صرف العملات الأجنبية بقيمة 84.0 مليون دولار أمريكي.

وبلغت الخسائر خلال هذه الفترة 26.1 مليون دولار أمريكي للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ322.7 مليون دولار للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2020، بانخفاض في الخسائر بمقدار 296.6 مليون دولار أمريكي، منها 176.6 مليون دولار أمريكي تُعزى لزيادة الإيرادات مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، قُوبلت بزيادة في تكلفة المبيعات والنفقات الإدارية الناتجة عن التكاليف الإضافية المرتبطة بانتقالنا إلى وضع الشركة العامة وارتفاع تكاليف توليد الطاقة. ويُعزى انخفاض الخسائر إلى عكس مخصصات الذمم التجارية المَدينة، وانخفاض إجمالي في صافي تكاليف التمويل، وانخفاض في إجمالي النفقات الضريبية.

وبلغت الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين 926.4 مليون دولار أمريكي للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مقارنة بـ819.0 مليون دولار أمريكي للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وبلغ هامش الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021 نسبة 58.6 في المائة، مقارنة بـ 58.4 في المائة للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وتعكس الزيادة في الأرباح المعدلة قبل اقتطاع الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بشكل أساسي الزيادة في الإيرادات التي قُوبلت بزيادة تكلفة المبيعات مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي نتيجة لارتفاع تكاليف توليد الطاقة بشكل أساسي. وتعزى الزيادة أيضًا إلى انخفاض التكاليف الإدارية نتيجة لعكس مخصصات الذمم التجارية المَدينة.

بلغ النقد من العمليات والتدفق النقدي الحر المعزز المتكرر للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021، مبلغ 788.1 مليون دولار أمريكي و406.2 مليون دولار أمريكي، على التوالي، مقارنة بـ656.7 مليون دولار أمريكي و374.8 مليون دولار أمريكي، على التوالي، للأشهر الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2020. وتعكس الزيادة في النقد من العمليات بشكل أساسي التأثير الإجمالي للزيادة في الإيرادات التي نُوقشت أعلاه والزيادات في تكلفة المبيعات والنفقات الإدارية. وتُعزى الزيادة في التدفق النقدي الحر المعزز المتكرر إلى الزيادة في النقد من العمليات التي قُوبلت بارتفاع الضرائب المدفوعة مقدّماً من نمو الإيرادات في نيجيريا، وارتفاع مدفوعات الإيجار لدعم النمو، وارتفاع الضرائب بسبب انتهاء صلاحية الإعفاءات الضريبية وزيادة نفقات الفائدة.

الأنشطة الاستثمارية

وبلغت النفقات الرأسمالية خلال الربع الأخير من 2021 مبلغ 150.6 مليون دولار أمريكي مقارنةً بـ65.3 مليون دولار أمريكي خلال الربع الأخير من عام 2020. وشكّل قطاع نيجيريا الدافع الرئيسي لهذه الزيادة، إضافةً إلى زيادة النفقات الرأسمالية لأعمال الألياف الضوئية بمقدار 14.5 مليون دولار أمريكي، وزيادة النفقات الرأسمالية للصيانة بمقدار 23.9 مليون دولار أمريكي، وزيادة النفقات الأخرى بمقدار 22.7 مليون دولار أمريكي، قُوبلت بانخفاض في تعزيز النفقات الرأسمالية بقيمة 15.3 مليون دولار أمريكي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2021. وتعزى الزيادة أيضاً إلى قطاع أمريكا اللاتينية، مع زيادة قدرها 23.3 مليون دولار أمريكي ذات صلة بعمليات الألياف الضوئية التي استحوذنا عليها مؤخراً.

وفي الرابع من أكتوبر 2021، وقعت الشركة اتفاقية شراكة مع شركة مصر الرقمية للاستثمار، وهي أداة استثمارية تابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية، لتأسيس مشروع مشترك باسم شركة "آي إتش إس تليكوم تاورز مصر" ش.م.م.، أو "آي إتش إس مصر"، للحصول على ترخيص من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ("إن تي أر إيه") لبناء وتشغيل وتأجير أبراج الاتصالات في مصر. وبموجب شروط الترخيص، وشريطة استيفاء شروط محددة، ستلتزم شركة "آي إتش إس مصر" بخطة تغطية تشمل 5,800 موقع على مدى ثلاثة أعوام. وستمتلك "آي إتش إس تاورز" 80 في المائة "آي إتش إس مصر" وستمتلك "مصر الرقمية للاستثمار" النسبة المتبقية البالغة 20 في المائة.

وفي 16 نوفمبر 2021، أغلقت الشركة صفقتها التي أعلنت عنها سابقاً مع "تي آي إم" للاستحواذ على حصة مسيطرة في "آي-سيستمز". وتتضمن الصفقة شبكة وأصول الألياف الثانوية التابعة لـ"تي آي إم"، إضافةً إلى توفير خدمات البنية التحتية للألياف الضوئية كمزود خدمة شبكة ألياف مفتوحة. وبموجب الاتفاقيات، تمتلك "آي إتش إس تاورز"، من خلال إحدى الشركات البرازيلية التابعة لها، حصة تبلغ 51 في المائة، فيما تمتلك "تي آي إم" النسبة المتبقية البالغة 49 في المائة.

وفي 17 نوفمبر 2021، وقعت الشركة اتفاقية مع "موبايل تيليفون نتووركس بروبيريتاري ليميتد" ("إم تي إن جنوب أفريقيا") للاستحواذ على مجموعة أبراجها التي تضم 5,709 أبراج وتوفير خدمات الطاقة لشركة "إم تي إن جنوب أفريقيا" في نحو 13 ألف موقع (تشمل المواقع المستحوذ عليها). يبلغ حالياً معدل استخدام المواقع المشتركة للحافظة التي تضمّ 5,709 مواقع 1.2 ضعف. وبموجب شروط الاتفاقية، ستلتزم "إم تي إن جنوب أفريقيا" لعدة أعوام بجزء من أبراجها الجديدة التي ستقوم الشركة ببنائها. ويُقدّم ذلك مقابل 6.4 مليار راند جنوب أفريقي على أساس خالٍ من الديون وخالٍ من النقد خاضع لتعديلات الأسعار المعتادة بعد الإغلاق. وستُموَّل الصفقة بمزيج من النقد المتاح و/ أو السحب من التسهيلات المتاحة. ويُتوقّع إغلاق الصفقة في الربع الأول أو الثاني من عام 2022 شريطة استيفاء الموافقات التنظيمية المعتادة وشروط الإغلاق. وتتوقع المجموعة اعتبار الاستحواذ على أنه اندماج أعمال بموجب المعيار الثالث من المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية.

وفي 21 يناير 2022، وقعت الشركة (عبر شركتها الفرعية التابعة "آي إتس إس البرازيل- سيساو دي إنفراستوراس") اتفاقية للاستحواذ على 100 في المائة من شركة "ساو باولو سينكو لوكاتشاو دي توريس" ("إس بيه 5")، إحدى شركات حافظة "جروبو توريسو" ("جي تي إس"). وتضمّ حافظة "إس بيه 5" 2,115 برجاً في جميع أنحاء البرازيل. وبلغ سعر الشراء لهذه الصفقة، على أساس نقدي وخالي من الديون، 315 مليون دولار أمريكي وتتوقع المجموعة اعتبار الاستحواذ على أنه اندماج أعمال بموجب المعيار الثالث من المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية.

Post a Comment

0 Comments