درايف ويلث تتعاون مع هيسا تكنولوجيز لتوسيع نطاق الوصول إلى الاستثمار والمعرفة المالية في كينيا

 


جيرسي سيتي، نيوجيرسي: أعلنت اليوم شركة "درايف ويلث" المحدودة، الرائدة في مجال الاستثمار الجزئي والتمويل المدمج، عن شراكتها مع "هيسا تكنولوجيز"، أول منصة لإدارة الثروات في أفريقيا تعتمد مفهوم الاستثمار الاجتماعي. من خلال الاستفادة من تكنولوجيا التداول الجزئي في الوقت الفعلي المقدمة من "درايف ويلث"، يمكن لمستخدمي "هيسا" الاستثمار في الأسهم الجزئية الأمريكية، فضلاً عن الاستفادة من المحتوى التعليمي مثل الأخبار والتدوينات الصوتية والمناقشات التي يجريها المستخدمون والموجهة نحو تحسين الصحة المالية مباشرة من خلال التطبيق.

كان الاستثمار في الأوراق المالية الأمريكية في كينيا مسبقاً يتطلب كميات كبيرة من الأموال، مما حال دون تمكّن جزء من الكينيين من الاستثمار. وفي حين يبدي المواطنون اهتمامهم بالاستثمار، كشفت الأبحاث التي أجراها البنك المركزي الكيني و"إف إس دي" كينيا أن أكثر من 43 في المائة من السكان إما غير ملمين بأسواق الأوراق المالية أو لا يعلمون كيفية الاستثمار، مما يجعل الاستثمار غير متاح للمستهلك العادي. تعمل شراكة "درايف ويلث" و"هيسا" و"فايدا إنفستمنت بنك" على توفير الموارد المالية التي يمكن الوصول إليها للجميع من خلال تمكين الكينيين من الاستثمار على أساس معادل بالدولار في أكثر من 6 آلاف ورقة من الأوراق المالية الأمريكية وصندوق من صناديق المؤشرات المتداولة في ظل غياب حد أدنى من المتطلبات، وتوفير المواد التعليمية التي يحتاجها المستخدمون لتعلم كيفية إدارة مستقبلهم المالي.

وقال بوب كورترايت، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "درايف ويلث" في هذا السياق: "نعتقد في ’درايف ويلث‘ أن جعل الاستثمار ميسور التكلفة ومتاحاً يعد أمراً بالغ الأهمية لإضفاء الطابع الديمقراطي على الخدمات المالية في جميع أنحاء العالم". وأضاف: "نعرب عن حماستنا للتعاون مع ’هيسا‘ و’فايدا إنفستمنت بنك‘ لكسر الحواجز التي تعيق الاستثمار وخلق فرص جديدة للكينيين تمكّنهم من تحسين صحتهم المالية".

ومن جهته، قال إريك أسوما، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "هيسا" ومؤسس منصة المحتوى الرقمي الرائدة "كينيان وول ستريت": "تتوافق مهمة ’درايف ويلث‘ المتمثلة في إضفاء الطابع الديمقراطي على الاستثمار مع هدفنا المتمثل في إتاحة الوصول إلى الاستثمار وتعزيز التعليم المالي لمستخدمينا". وأضاف: "أعرب مستخدمونا عن رغبتهم في التأسيس لمستقبلهم المالي من خلال الاستثمار في الأوراق المالية الأمريكية والكينية على السواء، ونعرب عن حماستنا لتلبية احتياجاتهم من خلال هذه الشراكة مع كلّ من ’درايف ويلث‘ و’فايدا‘".

ويمثل التعاون بين "درايف ويلث" و"هيسا" إنجازاً إضافياً للشركة التي تحرز تقدماً في مهمتها لإضفاء الطابع الديمقراطي على الاستثمار في جميع أنحاء القارة الأفريقية، سيّما في أعقاب شراكتها الأخيرة مع شركة "شيبر كاش". فقد أتاحت هذه الأخيرة الاستثمار للمرة الأولى في الأسهم الأمريكية في أوغندا، وقريباً في نيجيريا وجنوب افريقيا.

المصدر: "ايتوس واير"

Post a Comment

0 Comments