مستشفى كوزمسيرج جميرا يستقبل 16 ألف مراجع في عامه الأول

 


دبي، الإمارات العربية المتحدة،  احتفل مستشفى كوزمسيرج جميرا، أحد أكثر العلامات التجارية الموثوقة في المنطقة لعمليات التجميل والجمال، مؤخراً، بالذكرى السنوية الأولى لتأسيسه من خلال تقديم علاجات جديدة وابتكارات أكثر تطوراً باستخدام أحدث التقنيات.

وخلال عامه الأول، تمكن المستشفى من الوصول إلى أقصى طاقته الاستيعابية، حيث استقبل ما يقرب من 16000 مريض وأجرى 850 عملية جراحية.

وتستقبل المنشأة المتطورة على أحدث طراز، أعداداً متزايدة من السياح القادمين إلى دبي لإجراء الجراحات التجميلية، والتي تتصدر قائمة العمليات الجراحية التي يسافر المرضى من جميع أنحاء العالم إلى الإمارة من أجلها.

وقال مايكل بريندن ديفيس، الرئيس التنفيذي لشركة إن إم سي للرعاية الصحية: "على الرغم من قيود السفر التي أثرت على الأطباء والمرضى واللوائح المتعلّقة بإجراءات التجميل والعمليات الجراحية الاختيارية، فقد شهدنا زيادة مستمرة في الطلب على الجراحات التجميلية، حيث كان مراجعونا مستعدين للعودة إلى الحياة الطبيعية فيما بعد فيروس كورونا. نتلقى استفسارات يومياً من جميع أنحاء المنطقة وحول العالم عن خدماتنا".

وأضاف: "يضم المستشفى الذي بلغت تكلفة إنشائه 65 مليون درهم، ثماني غرف للمرضى، اثنتان منها عبارة عن أجنحة لكبار الشخصيات. وتتمثل استراتيجيتنا طويلة المدى في جذب أفضل المواهب، ومن خلال 17 فرعاً في المنطقة، نحن أكبر مزود في قطاع جراحة التجميل بالإمارات العربية المتحدة. هدفنا هو مواصلة دعم دفع الإمارة لتصبح الوجهة الرائدة في العالم للعلاج الطبي والحفاظ على مكانتنا كعلامة تجارية رائدة في هذا المجال ".

في الذكرى السنوية لتأسيسه، أكد المستشفى من جديد التزامه باتباع أعلى معايير الجودة والامتثال للإرشادات الوطنية والدولية لضمان سلامة ورفاهية المرضى والموظفين أثناء الوباء. يشمل ذلك التعقيم الروتيني واختبار "كوفيد-19" الدوري للموظفين، لضمان صحة وسلامة الجميع مع نمو عمليات المستشفى.

ووفقاً لمستشفى كوزمسيرج جميرا، فإن مشهد نمط الحياة بدبي يساعد في زيادة قوة أعمال الجراحة التجميلية إلى حد كبير، من خلال زيادة ثقة المستهلك وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي في الإمارات بسبب العدد الكبير من المشاهير الذين يزورون الإمارة كل عام. بالنظر إلى هذه التطورات، تستعد الصناعة لتحقيق نمو كبير في المستقبل.

وفقًا لتقرير هيئة الصحة بدبي (DHA) ، يوجد في الإمارة أكبر عدد من جراحي التجميل لكل فرد في المنطقة - حوالي 50 متخصصاً لكل مليون شخص.

على الصعيد العالمي، من المتوقع أن يصل حجم سوق الجراحة التجميلية إلى 21.97 مليار دولار أمريكي بمعدل نمو سنوي 7.8٪ بحلول عام 2023. وفقاً لتقرير مدونة الطبية Medgadget،  صنّفت "سي إن إن" دبي بأنها مركز الجراحة التجميلية في العالم، ويستمر هذا الاتجاه في النمو بشكل متسارع.

*المصدر: "ايتوس واير"

Post a Comment

0 Comments