مهرجان العين السينمائي في دورته الثالثة التي تنطلق 23 وحتى 27 يناير 2021 تحت شعار "سينما المستقبل"


 العين، الامارات العربية المتحدة،

أعلن مهرجان "العين السينمائي" عن تحديد موعد دورته الثالثة والتي ستقام في مدينة العين، برعاية معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، من 23 يناير وحتى 27 يناير 2021، تحت شعار "سينما المستقبل"، حيث يستمر في دعم السينمائيين المحليين والخليجين، بتنفيذ مبادرات جديدة وبرامج مختلفة وعروض مميزة واتفاقات في خدمة "الفن السابع"، ليكون المنصة الأبرز لاكتشاف وتقديم أفضل إنتاجات ومواهب السينما في المنطقة، وذلك خلال مؤتمر صحفي انعقد أمس، حضره كل من عامر سالمين المري مؤسس ومدير عام المهرجان، وهاني الشيباني المدير الفني، وسعيد سالمين الذي انضم إلى إدارة المهرجان ليتولى مهمة المدير الفني لبرنامج سينما العالم.

تقدم الدورة الثالثة 2021 من مهرجان العين السينمائي لجمهور الشاشة الذهبية باقة من الفعاليات المميزة، التي تحتفي بأبرز صناع السينما من المخضرمين والمواهب الشابة على مدى 5 أيام، إذ بعد النجاح الباهر الذي عرفته الدورة الأولى والثانية للمهرجان بشهادة الجمهور وكذلك النقاد، استطاع عامر المري، بخبرته الطويلة في عالم صناعة الأفلام وعلاقاته الوطيدة مع أبرز الجهات المعنية بالفن السابع، والتي أثمرت عن اتفاقيات فنية هدفها دعم السينما وصناعها الشباب، وبذلك حقق طموحه بإدراج اسم مدينة العين على خريطة المهرجانات العالمية ودعم الكفاءات والمواهب الإماراتية الشابة.


أوروبا تصل إلى "العين السينمائي"

كشف عامر سالمين المري مدير ومؤسس مهرجان العين السينمائي خلال المؤتمر عن توصله لإبرام اتفاقية مع مكتب "الاتحاد الأوروبي"، حيث ستعرض باقة من الأفلام السينمائية الأوروبية المميزة التي لاقت نجاحاً في أوروبا وفي بعض المهرجانات السينمائية العالمية، إذ أبدت مجموعة من الدول الأوروبية استعدادها بالتعاون مع المهرجان، بهدف تبادل الخبرات والثقافات في المجال وتقديم فرصة لمشاهدة أفلام مختلفة ذات قيمة فنية رفيعة للجمهور الإماراتي والخليجي.

وسيعرض المهرجان من خلال برنامجه الصيفي من العطل الأسبوعية مجموعة من الأفلام الأوروبية وسيخصص كل أسبوع لدولة معينة، إلى جانب تنظيم ورشات من قبل صناع الأفلام من عديد البلدان الأوروبية.

جائزة "فريد رمضان"

جائزة "فريد رمضان" لأفضل سيناريو لفيلم خليجي طويل من الجوائز المستحدثة والمميزة التي كشف عنها عامر سالمين المري خلال المؤتمر، ورُصدت لتشجيع كتاب السيناريو وكذلك تكريماً لروح الكاتب والسيناريست البحريني الراحل فريد رمضان الذي كان له حضوراً بارزاً في الدورة الأولى والثانية من المهرجان، وأثرت كتاباته السينما في البحرين وفي الخليج بصفة عامة.

مسابقة "مهرجان أبوظبي للسيناريو غير المنفذ"

وعبر مدير المهرجان عن سعادته بالتعاون في هذه الدورة مع "مهرجان أبوظبي" أحد أبرز الفعاليات الثقافية الرائدة محلياً وعالمياً، باعتباره الشريك الإستراتيجي الثقافي للمهرجان، حيث أعلن "العين السينمائي" عن فتح باب التسجيل عبر موقعه الرسمي لمسابقة جديدة بعنوان "مهرجان أبوظبي للسيناريو غير المنفذ"، تستهدف المؤلفين الإماراتيين الشباب، لخلق جيل جديد من الكتاب يستطيع إثراء المحتوى المحلي بمواضيع جديدة تقدّم للسينما، وتم تخصيص ثلاث جوائز لها، لأفضل ثلاثة سيناريوهات غير منفذة لأفلام قصيرة بقيمة 20 ألف درهم لكل سيناريو بدعم من "مهرجان أبوظبي"، حيث أعد "العين السينمائي" الشروط واللوائح للمشاركة في المسابقة وسيفصح عن الفائزين في شهر يونيو 2021 بعد عمليتي التقييم والاختيار التي ستقوم بها لجنة تحكيم خاصة لهذه المسابقة المكونة من نخبة من السينمائيين والكتاب العرب، حيث من المقرر تنفيذ الأفلام وإنتاجها خلال 2021، لتكون جاهزة للعرض في الدورة الرابعة من "العين السينمائي".  

وبهذه المناسبة قالت سعادة هدى إبراهيم الخميس، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي: "نعتز بشراكتنا الاستراتيجية مع مهرجان "العين السينمائي" لما يمثله من حدث وطني رائد يسهم بترجمة رؤية الإمارات في الارتقاء بصناعة الأفلام والاحتفاء بالمنجز السينمائي المحلي والعالمي".

وأضافت: "يأتي دورنا كشريك ثقافي استراتيجي لمهرجان "العين السينمائي" ليسهم في استدامة دعمنا لصناعة السينما والاستثمار في الشباب الإماراتي من أصحاب القدرات الإبداعية الخلاقة، فقد عملنا منذ أكثر من عقدين على تفعيل شراكتنا مع المخرجين الإماراتيين المبدعين ودعمنا إطلاق العديد من الأفلام التي حازت جوائز عربية وعالمية مرموقة".

إنجازات الفنانين

وكشف مدير المهرجان أنه في الدورة الجديدة من "العين السينمائي" ضمن برنامج «تكريم إنجازات الفنانين» سيتم تكريم نخبة من عمالقة الفن في دورته الثالثة لهذا العام، لمسيرتهم الفنية الحافلة بالعديد من الإنجازات في عالم صناعة السينما وإسهاماتهم الكبيرة للارتقاء بـ عالم "الفن السابع"، وهم الشيخة إليازية بنت نهيان والمخرجة الإماراتية نجوم الغانم، والكاتب والسيناريست البحريني الراحل فريد رمضان، وقال: "مهرجان العين السينمائي يرفع شعار "سينما المستقبل"، ولكن لا ننسى من خدموا هذا الفن لسنوات طويلة، ويسعدني أن نكرم من خلال الدورة الثالثة من المهرجان مجموعة من الفنانين الإماراتيين والعرب الذين قدموا عبر مسيرتهم الفنية إضافات مهمة وثرية.

مسابقات ومفاجآت

من المبادرات الجديدة التي يشهدها "العين السينمائي" في دورته الثالثة،  مسابقة استثنائية بعنوان "اصنع فيلمك في زمن كورونا"، وهي مسابقة تتيح لصناع الأفلام فرصة الاستفادة من الحجر الصحي بتصوير أحد الأفلام القصيرة مدته تتراوح بين 3 دقائق و15 دقيقة، تدور أحداثه حول تفاصيل الحياة اليومية في ظل الحجر الصحي الذي فرضته جائحة كورونا، وقد لاقت المسابقة التي أعلن عنها في صيف 2020 اقبالاً كبيراً من إماراتيين ومقيمين بالدولة بمختلف جنسياتهم، وقد رصد المهرجان لهذه المسابقة جائزتين الأولى لأفضل فيلم والثانية لأفضل فكرة.

ظروف استثنائية

لم تمنع الظروف الاستثنائية الصعبة التي فرضتها أزمة تداعيات "كورونا" على العالم، صناع الأفلام من أن يشاركوا بأكثر من 378 فيلماً وهو ما يؤكد ثقتهم بالمهرجان الذي يخطو خطوات ثابتة نحو تحقيق هدفه "مستقبل مشرق للسينما"، وقد وقع الاختيار على الأفلام بأنواعها من روائية ووثائقية، طويلة وقصيرة والتي ستتنافس فيما بينها على الجوائز ضمن المسابقات الرسمية: "الصقر الإماراتي القصير" و"الصقر الخليجي الطويل والقصير" و"الصقر لأفلام الطلبة" و"الصقر لأفلام المقيمين"، ومسابقة "اصنع فيلمك في زمن كورونا" الخاصة بالدورة الثالثة للمهرجان.

وأكد المري أن إدارة المهرجان تحدت الأوضاع الاستثنائية التي يعيشها العالم اليوم جراء "كوفيد 19" وقررت تنظيم الدورة الثالثة للمهرجان، ولكن وضعت في المقابل خطة جديدة تضمن الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لضمان صحة الجمهور والقائمين على المهرجان، إذ حددت طاقة استيعاب بصالات العرض بما يضمن التباعد الجسدي، إلى جانب إقامة بعض الفعاليات الافتراضية، على غرار بعض المهرجانات العالمية.

حراك سينمائي

ومن جهته قال هاني الشيباني، المدير الفني للمهرجان خلال المؤتمر: "استقبل المهرجان عدداً كبيراً من الأفلام في كل المسابقات، حيث عرفت الدورة الثالثة زيادة مهمة في عدد الأفلام المشاركة بنسبة 35% عن الدورة السابقة، مما يؤكد أهمية المهرجان في خلق حراك سينمائي في الإمارات وبشكل متصاعد.

سينما العالم

وبدوره عبر المخرج سعيد سالمين عن سعادته بالانضمام إلى إدارة المهرجان وتوليه مهمة المدير الفني لبرنامج سينما العالم، وأكد أنه سيسهم بدوره بتفعيل أكبر للبرنامج بتقديم عدد من الأفلام الأجنبية والعربية الناجحة والمميزة للجمهور المحلي.

يذكر أن "مهرجان العين السينمائي" عرض في دورته الثانية 54 فيلما شاركت ضمن المسابقات الرسمية للمهرجان، 15 فيلما منها في العرض العالمي الأول مثلت الإمارات والسعودية والبحرين والكويت وسلطنة عمان، وحازت الأفلام الفائزة على 10 جوائز في مختلف مسابقات المهرجان ، كما عرضت 4 أفلام روائية طويلة حائزة على جوائز عالمية عديدة ضمن برنامج سينما العالم .

وشهد المهرجان في دورته الثانية نقلة نوعية، حيث نظم حفلي الافتتاح والاختتام في المعلم التاريخي" قلعة الجاهلي" بمدينة العين، كما كرم المهرجان 5  نجوم سينمائية وهم الفنان البحريني الراحل "علي الغرير" والممثل المصري القدير " أحمد بدير" والممثل الكويتي "طارق العلي" والفنانة الإماراتية" مريم سلطان" والفنان الاماراتي" ضاعن جمعة".

 ولاقى المهرجان في دورته الثانية نجاحا كبيرا من حيث التنظيم وجودة الأفلام المشاركة، بشهادة الضيوف الخليجيين والعرب والأجانب.      

Post a Comment

0 Comments