بورصة الكويت ثالث الأفضل خليجياً

بورصة الكويت ثالث الأفضل خليجياً

قالت تقرير صادر عن شركة كامكو إنفست إنه في ظل الانتعاش الذي شهدته الأسواق على نطاق واسع، ارتفعت كافة البورصات الخليجية في سبتمبر 2020، باستثناء عمان، مسجلة نموا للشهر السادس على التوالي. وجاءت السعودية في الصدارة بأفضل أداء شهري، حيث سجلت نموا 4.5%، تبعتها البحرين ثم الكويت بنمو 3.9% و2.9%، على التوالي، في حين كانت مكاسب أسواق الإمارات هامشية نسبيا بينما تراجع مؤشر سوق مسقط 30 بنسبة 4.2%. وأدى هذا التراجع أيضا إلى خسارة سوق مسقط لمركز الصدارة على قائمة أفضل الاسواق اداء منذ بداية العام 2020 حتى تاريخه، حيث تصل خسائره الآن الى 9.2%، ليحتل بذلك المركز الثالث كأدنى الأسواق انخفاضا على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي. من جهة أخرى، مكنت المكاسب المتتالية التي سجلتها السوق السعودية من تعويض الخسائر التي شهدتها بالكامل على خلفية جائحة كوفيد-19، حيث يصل معدل تراجعها الآن إلى نسبة 1.1% فقط منذ بداية العام 2020 حتى تاريخه، وتبعتها بورصة قطر في المرتبة الثانية بتراجع بلغت نسبته 4.2% منذ بداية العام.

واضاف التقرير ان الأداء القطاعي بصفة عامة ارتفع في ظل نمو كافة المؤشرات القطاعية الخليجية، باستثناء مؤشر قطاع الطاقة الذي سجل انخفاضا هامشيا بنسبة 0.3% بعد ان شهد مكاسب خلال الشهر. وسجل مؤشر قطاع السلع طويلة الأجل أعلى مكاسب شهرية بنسبة 23.5%، تبعه مؤشرا قطاع التجزئة وقطاع التأمين بمكاسب بلغت نسبتها 10.2% و9.4%، على التوالي. اما من حيث الأداء منذ بداية العام 2020 حتى تاريخه، احتفظ مؤشر قطاع الأغذية والأدوية بصدارته كأفضل المؤشرات القطاعية اداء بنمو 61.3%، تبعه مؤشرا قطاعي السلع طويلة الاجل والأدوية والتكنولوجيا الحيوية بمكاسب 55.5% و36.8%، على التوالي، منذ بداية 2020 حتى تاريخه، بما يشير إلى توافر فرص النمو وصمود تلك القطاعات في مواجهة تداعيات جائحة كوفيد -19.

من جهة أخرى، عكس أداء المؤشرات العالمية عودة ظهور حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 في كافة أنحاء العالم خلال سبتمبر 2020 واتخاذ إجراءات جديدة للحد من انتشار الفيروس. وتراجعت جميع المؤشرات العالمية الرئيسية تقريبا خلال الشهر مما أدى إلى انخفاض مؤشر مورجان ستانلي العالمي بنسبة 3.6%. كما تراجعت السوق الأميركية 3.9%، بينما شهدت الأسواق الناشئة مثل الصين وروسيا انخفاضا بمعدلات أكبر بنسبة 5.2% و6.4%، على التوالي.

وبالعودة إلى بورصة الكويت، فقد واصلت تسجيل مكاسب للشهر الثاني على التوالي في سبتمبر 2020، حيث شهدت جميع المؤشرات الرئيسية الأربعة مكاسب خلال الشهر. إلا ان المكاسب تركزت بصفة رئيسية ضمن السوق الرئيسي حيث ارتفع مؤشر رئيسي 50 بنسبة 3.3% خلال الشهر مقابل تسجيل مؤشر السوق الأول ومؤشر السوق الرئيسي لمكاسب بنسبة 2.8% مما ساهم في تحسين أداء مؤشر السوق العام بنسبة 2.9%. إلا ان اعلان نبأ وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو أمير البلاد أدى إلى ضغوط بيعية في جلسة 29 سبتمبر 2020. كما تحسن الأداء منذ بداية العام 2020 حتى تاريخه حيث انخفض معدل تراجع مؤشر السوق الأول إلى 13.7%، بينما سجل مؤشر السوق الرئيسي انخفاضا 12.4% مما أدى إلى انخفاض مؤشر السوق العام 13.3%. وشهد الشهر أيضا إدراج أسهم شركة بورصة الكويت في السوق الأول، حيث ارتفع سعر السهم بنحو 10 أضعاف في اليوم الأول للإدراج.

وواصلت أنشطة التداول اداءها القوي خلال سبتمبر 2020. وشهدت كمية الأسهم المتداولة أعلى معدل ارتفاع تسجله منذ فبراير 2017، حيث بلغت كمية الأسهم المتداولة في سبتمبر 8.3 مليارات سهم مقابل 3.8 مليارات سهم في أغسطس 2020. كما كان اجمالي قيمة الأسهم المتداولة خلال الشهر هو الأعلى منذ يناير 2017 حيث بلغت 1.1 مليار دينار في سبتمبر 2020 مقابل 690.8 مليون دينار في الشهر السابق. وجاء سهم بيت التمويل الكويتي في الصدارة من حيث قيمة الأسهم المتداولة خلال الشهر، حيث تمت تداولات بقيمة 171 مليون دينار على أسهم البنك خلال الشهر، تبعه بنك الكويت الوطني والبنك الأهلي المتحد ـ البحرين بتداولات بلغت قيمتها 91.6 مليون دينار كويتي و75.2 مليون دينار، على التوالي.

أما على صعيد أداء قطاعات السوق المختلفة، شهد مؤشر قطاع التأمين أعلى معدل مكاسب شهرية، بنمو بلغت نسبته 8.3% بفضل نمو سعر سهم مجموعة الخليج للتأمين بنسبة 16.8%، وسهم شركة إعادة التأمين الكويتية 13.3%. وساهمت تلك المكاسب في تعويض التراجع الذي شهدته أسهم شركة وربة للتأمين (-7.1%) والأولى للتأمين التكافلي (-7.3%). تبعه مؤشر قطاع العقار بمكاسب 8.1%، ثم مؤشرا قطاع الصناعة وقطاع النفط والغاز بمكاسب شهرية 4.2% و3.7%، على التوالي. وتعزى مكاسب مؤشر قطاع العقار بصفة رئيسية للأداء الإيجابي لمعظم الأسهم المدرجة ضمن القطاع، حيث اقتصر التراجع على عدد ضئيل من أسهم الشركات الصغيرة في ظل اتجاه الاقتصاد لاستعادة اوضاعه الطبيعية تدريجيا بعد إغلاق أنشطة الاعمال لاحتواء تفشي فيروس كوفيد-19.

The post بورصة الكويت ثالث الأفضل خليجياً appeared first on مجلة سيدات الأعمال.


للمزيد من التفاصيل اضغط هنا : https://bit.ly/36DQ0ql

Post a Comment

0 Comments