رياضة الزومبا رياضة مفضلة عند النساء


رياضة الزومبا رياضة مفضلة عند النساء


هي أحد أنواع الرياضيات الهوائية ظهرت في أواخر تسعينيات القرن الماضي على يد مصمم رقصات كولومبي الجنسية وأسمه بيتو بيريز وتعتمد هذه الرياضة على برنامج لتطوير اللياقة البدنية من خلال حركات راقصة تتراوح سرعتها في المعدل ما بين فترات حركات سريعة وفترات تشمل حركات معتدلة الشدة والسرعة، وتعتمد طبيعة الحركات على حركات رقصات لاتينية كلاسيكية مثل السالسا.
عندما ظهرت لاقت اهتمام واستحسان كبير من خبراء اللياقة البدنية حيث تؤكد بعض الإحصائيات الحديثة أنه هناك ما يقارب من 14 مليون شخص يمارسوها خلال نظام النشاط البدني الذي يتبعونه.
أنواعها
تضم عدة حركات تنتمي في الأصل لرقصات لاتينية كلاسيكية مثل السالسا والسامبا وبيلي دانيس وكولومبيا ومرينغي، وبخلاف تمرين جميع أجزاء الجسم ورفع معدل حرق السعرات الحرارية فإن هذا النوع من الرياضة يعتبر أيضاً نوع من أنواع الترفيه حيث يمكن الاستعانة بها لمعالجة عدة حالات نفسية مثل القلق والاكتئاب والحزن وعدم الثقة في النفس.
تتميز حركاتها بأنها حركات سريعة تكون على إيقاع موسيقى سريع وعادة ما تكون الإيقاعات مستوحاة من موسيقى لاتينية وتدخل ضمن أنواع الرياضة التي تستهدف حرق كمية كبيرة من الدهون المخزنة المتسببة في زيادة الوزن والسمنة في وقت قصير وبشكل فعال.
فوائد ممارستا
·        رفع معدل الأيض: تساعد الحركات السريعة في تمارين الزومبا على رفع نسبة الحرق أو التمثيل الغذائي بشكل كبير مما يؤدي إلى حرق الدهون الزائدة بسرعة كبيرة تفوق أنواع الرياضة الأخرى مثل رياضة الأيروبيك المعتدل والأيروبيك الشديد مما يضمن إنقاص الوزن الغير مرغوب فيه في إطار زمني قصير.
·        تعزز مستوى اللياقة البدنية: تعمل على جميع أجزاء الجسم مما يزيد من لياقة سائر أجزاء الجسم البدنية ومستوى ليونته.
·        تحسن صحة القلب: تعمل على تمرين عضلة القلب وتحسن الدورة الدموية لذا فيمكن الاستعانة بها للوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين الدموية بالأخص إذا كان هناك تاريخ مرضي لها.
·        تمنع ترهلات الجلد: تساعد على حرق الدهون وتمرين العضلات في نفس الوقت مما يمنع من حدوث ترهلات الجلد بعد فقدان الوزن المطلوب.
·        تقلل من مستويات التوتر: تعتمد على الحركات السريعة والاستماع إلى موسيقى مبهجة وعادة ما يتم أداؤها برفقة فريق من المتدربين لذا فهي تعتبر من أكثر أنواع الرياضة فعالية لتقليل مستويات التوتر والقلق والحزن وزيادة مستويات الطاقة.
·        تعالج الاكتئاب: تعزز أنتاج هرمونات السعادة في الدماغ مثل الاندورفين والسيرتونين مما يعزز من الحالة المزاجية ويقلل من حدة أعراض الاكتئاب.
·        تعالج حالات ضغط الدم المرتفع: وفقاً للعديد من الدراسات فإن ممارسة الزومبا بشكل منظم يساعد على تقوية عضلة القلب وتوسيع الأوعية الدموية مما يساعد على خفض ضغط الدم العالي بشكل طبيعي.
كيفية ممارسة رياضة الزومبا للمبتدئين
إذا كنت تريد البدء في ممارسة للحصول على الفوائد الصحية العديدة التي تقدمها فيجب أن تبدأ بالحركات الرئيسية لكل نوع من أنواع الرقصات أولاً، وقد تبدو لحصص كاملة في بداية الأمر شيء مرهق على المبتدئين حيث أن إيقاع الموسيقى سريع والحركات تكون أسرع وتحتاج إلى تركيز عالي مع قائد الفريق ولكن تتميز أنها تساعد على تأقلم الجسم بسرعة مع أداؤها وحركتها، ولذلك ينصح المختصون بتقسيم الحركات
إلى أولاً إلى جذورها الأساسية والقيام بها بالسرعة المناسبة وأخذ فترة راحة دقيقتين بعد القيام بخمس دقائق من التمرين مع زيادة معدلات الوقت هذه بالتدريج.



Post a Comment

0 Comments