ريهام سعيد تنشر وصيتها بعد مرضها الخطير!



ضجت  الساحة المصرية بخبر تعرض الإعلامية ريهام سعيد للإصابة بمرض جلدي خطير على مستوى الوجه حيث قامت بنشره على موقع التواصل الاجتماعي الانستغرام، واتضح أنها أصيبت بفيروس خطير على مستوى الوجه خضعت على إثره لجراحة عاجلة قصد محاولة السيطرة عليه لأن انتشاره قد يتسبب في وصوله للأنسجة الحيوية في الرأس مما جعل حياتها في خطر. وقد نصحها الفريق الطبي بالخلود إلى الراحة لمدة شهر على الأقل مع عدم الظهور في برنامجها نهائيا.
ونظرا لخطورة مرضها، قامت ريهام سعيد مؤخرا بنشر ما قالت أنه وصيتها وجاء فيها كالتالي:” حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم.. فالدنيا أصبحت مخيفة، والموت لا يستأذن أحدا.” كما طلبت السماح من الجميع وناشدتهم بالدعاء لها.
جملة أثارت قلق متابعي ريهام سعيد وأيضا أثارت قلق صديقاتها مثل الفنانة ريم البارودي التي قدمت لها الدعم المعنوي من خلال التعليق على وصيتها قائلة:” بعد الشر عليكي حبيبتي وربنا يخليكي لينا وان شاء الله حتبقي زي الفل وكل الناس بتدعيلك وأنتي قد كل الأزمات ربنا يشفيكي ويعفيكي ويراضيكي”
هذا إلى جانب تلقي الدعم المعنوي من وجوه أخرى مصرية معروفة مثل بدرية وطلبة ورنا هويدي.


مصدر الخبر : https://ift.tt/305TL14


شيماء

Post a Comment

0 Comments