جنوى يلحق بيوفنتوس الهزيمة الأولى في الكالشيو

فجر فريق جنوى مفاجأة كبيرة وتغلب على ضيفه يوفنتوس (2-0) اليوم الأحد في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإيطالي، وسط غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن قائمة السيدة العجوز.

وأذاق جنوى المتصدر يوفنتوس مرارة الهزيمة الاولى في الموسم الحالي.

وبعد 27 مباراة لم يذق فيها يوفنتوس طعم الخسارة نجح جنوه أخيرا في كسر القاعدة بهدفين في الشوط الثاني.

وتقدم ستيفانو ستيورارو بهدف لجنوه في الدقيقة 72 ثم أضاف المهاجم المقدوني المخضرم جوران بانديف الهدف الثاني في الدقيقة 81.

ورفع جنوى رصيده إلى 33 نقطة ليتقدم للمركز الثاني عشر.

وتوقف رصيد يوفنتوس في الصدارة عند 75 نقطة بفارق 18 نقطة عن أقرب ملاحقيه نابولي الذي يلتقي مع ضيفه اودينيزي في وقت لاحق اليوم.

وخاض يوفنتوس 28 مباراة حتى الآن حيث فاز 24 مرة وتعادل ثلاث مرات مقابل هزيمة واحدة.

ومن غير المتوقع أن تؤثر هذه الهزيمة على الخطى الثابتة ليوفنتوس في رحلة البحث عن لقبه الثامن على التوالي في الدوري الإيطالي.

وجاءت هذه الهزيمة بعد حوالي خمسة أيام من فوز يوفنتوس المثير على ضيفه اتلتيكو مدريد الإسباني بثلاثة أهداف نظيفة تكفل بها رونالدو ليعوض الفريق خسارته في مباراة الذهاب صفر/2 إلى فوز 3 /2 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب لدور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.



http://bit.ly/2UFdMcA


Night Shift

Post a Comment

0 Comments