سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني تحضر حفل ختام البطولة الدولية الخامسة لمناظرات الجامعات باللغة العربية


تتويج فريق جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في المملكة الأردنية الهاشمية بالبطولة الدولية الخامسة لمناظرات الجامعات باللغة العربية
الدوحة، قطر، 21 مارس 2019، ("ايتوس واير"): اختتمت أمس فعاليات البطولة الدولية الخامسة لمناظرات الجامعات باللغة العربية، وذلك بحضور سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع .
وكانت المناظرات قد انطلقت برعاية سعادة الشيخة هند، يوم السبت 16 مارس الماضي، في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، بمشاركة أكثر من 100 فريق، يمثلون 51 دولة ناطقة بالعربية ومن الناطقين بغيرها.

وخلال حفل الختام، قدّمت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني الجوائز للفريق الفائز، حيث نال فريق جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في المملكة الأردنية الهاشمية لقب البطولة بحصوله على المركز الأول في نهائي البطولة، حيث جرت الجولة النهائية بينه وبين فريق جامعة قطر الذي نال المركز الثاني، وذلك وسط حضور عدد كبير من الفرق الدولية المشاركة ووسائل الإعلام المحلية والدولية. وحصل فريق جامعة عمار ثليجي- الجزائرعلى المركز الثالث

وقد رحبت الدكتورة حياة عبدالله معرفي، المدير التنفيذي لمركز مناظرات قطر، بأصحاب السعادة والمشاركين والحضور قائلة :" في ختام البطولة برهانُ حيويةِ الأمة العربية بلغتها العربية وقدرتها على البقاء مع التواصل الخلاق، فهي الوعاءُ الحيُّ، المرنُ لتنامينا وتحقيق رؤانا "، واصفةّ اللغة العربية بالعبقرية  المتجددةٌ، الرصينةٌ، الراقيةٌ، الثريةٌ، هي الكبرياءُ والعزةُ والكرامةُ.

وأضافت الدكتورة حياة عبدالله معرفي:" لقد أثبتت اللغة العربية خلال هذه البطولة الدُولية الخامسة لمناظرات الجامعات باللغة العربية وتحت ظلِّ سدرِتنا الوارفة، مؤسسة قطر بأنها لغةُ التحاور والتشاور والتداول بين الجميع، وهي التي ربطتنا وزادت لُحمَتَنا وجمّعت فرقتنا".

وأضافت:" نعم تكاتفت العقولُ والجهودُ من هنا، من قطر، وفي قطر، ومن هنا وفي قطر ها هو مركز مناظرات قطر يستخدم المناظرة كوسيلة حضارية متجددة لحمايةِ العربية، وها هي مبادرات المركز من مناهجَ تعليميةٍ تُطرح في الجامعات والكليات العريقة ككلية الشرطة في قطر وجامعة كنتاكي الغربية وجامعة يوتا  في أمريكا ، وقريباً تكتسحُ مناهِجُنا جامعاتٍ من كافة القارات لتنشرَ العربيةَ بأسلوبٍ إبداعي".

ونوهت الدكتورة حياة بمبادرات ومشاركات شباب مناظرات قطر في منتديات وملتقيات دولية  كمنتدى الدوحة الشبابي وملتقى الكويت.

وتابعت الدكتورة حياة : "ها هي المؤسسات التعليمية تتنافسُ للحصول على لقب رواد المناظرة باللغة العربية بمشاريع تخدمُ العربية ولغة الحوار في كل أنحاء العالم وكذلك البطولات العربية والأوربية والأمريكية، تُستحدث في عالم المناظرات باللغة العربية، كمناظرات الجامعات الأوربية في فيينا يناير الماضي والبطولات المؤهلة الدولية في الكويت وسلطنة عمان، ولن نقبل أبداً أن نكون حضارة سادت ثم بادت".

وقد أعلنت الدكتورة حياة عن سفيرتي المركز وهما:  حواء الجرادي من عمان، كسفيرة المركز في المملكة المتحدة، وعبير المجروح من تونس، كسفيرة المركز في تونس.

وفي ختام كلمتها تقدمت د. حياة معرفي بالشكر والتقدير لجميع الدول المشاركة في البطولة، ولكل من دعم ولبى وحضر وعلى رأسهم  قيادات مؤسسة قطر، والشريك الدولي الإعلامي شبكة الجزيرة الإعلامية، والناقل الرسمي للبطولة، الخطوط الجوية القطرية، وجميع المحكمين المحليين والدوليين وجهات عملهم من مؤسسات الدولة، ووزارة التعليم والتعليم العالي، والإعلاميين والصحفيين على التغطية اليومية، بالإضافة إلى توجيه الشكر للمتطوعين والمتطوعات وسفراء مركز مناظرات قطر، وأعضاء أكاديمية النخبة، ومركز قطر الوطني للمؤتمرات وأسرة مركز مناظرات قطر.

المصدر: "ايتوس واير"

Post a Comment

0 Comments