جيمس بوند صار صديقاً للبيئة



فيما الجمهور يترقّب فيلم جيمس بوند الجديد في نيسان (أبريل) 2020، نقلت وسائل إعلام أجنبية عدّة خبراً يفيد بأنّ العميل السرّي الأشهر سيقود في الشريط الذي يخرجه كاري فوكوناغا سيّارة «أستون مارتين» صديقة للبيئة، تزيد قيمتها عن 330 ألف دولار أميركي. ووفقاً للتقارير الإعلامية، سيستعين النجم البريطاني دانيال كريغ بسيارة «أستون مارتين رابيد إي»، وهي واحدة من 155 سيارة كهربائية تحمل توقيع صانع المحرّكات البريطاني الشهير. صحيفة «ذا صن» البريطانية، لفتت إلى أنّ التغيير جرى على يدي المخرج الذي يعدّ محبّاً للطبيعة وصديقاً للبيئة. تجدر الإشارة إلى أنّ علاقة 007 مع «أستون مارتين» بدأت في عام 1964 عندما قاد شون كونوري سيّارة رياضية من طراز DB5 في Goldfinger (إخراج غاي هاميلتون).

في سياق منفصل، من المتوقع أن تدور كاميرا فوكوناغا الشهر المقبل بعد سلسلة من التأجيلات لأسباب عدّة، أهمّها تنحي داني بويل عن الإخراج بعد «خلافات إبداعية» وقعت بينه وبين المنتجين باربرا بروكولي ومايكل جي. ويلسون.



http://bit.ly/2UDaJRX


Post a Comment

0 Comments