رانيا يوسف تتهم شخصاً «مجهولاً» في قضية «الفيديو الفاضح»



نفذت الفنانة رانيا يوسف تهديدها، وتقدمت ببلاغ رسمي إلى النائب العام المصري، تتهم فيه «شخصا مجهولا» بترويج شائعات عن وجود فيديو فاضح لها، مؤكدة أن هناك حملة منظمة تستهدف النيل من سمعتها، وطالبت بالبحث عن «المجهول» وتقديمه إلى المحاكمة لمعرفة من وراء هذه الحملة.

وفوضت رانيا محاميها شعبان سعيد، الذي تقدم بالبلاغ، وتضمن نص المذكرة المقدمة، أن رانيا يوسف فوجئت بتداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وعلى موقع اليوتيوب، يحتوي على مشاهد خادشة لفتاة أشار البعض إليها على أنها موكلته مع مخرج سينمائي شهير، وذلك خلافا للحقيقة.

وأكد البلاغ أن رانيا فوجئت أيضا بشخص مجهول لا تعرفه، يظهر في مقطع فيديو يحلل المقطع المنسوب إليها، إذ أكد أن الفتاة التي تظهر في المشاهد الخادشة هي الشاكية، موجها إليها عبارات سب وقذف تطعن في عرضها وسمعتها.

 

 

وأشار البلاغ إلى أن الفنانة تلقت مئات المحادثات الهاتفية من زملائها الفنانين والإعلاميين، حذروها من انتشار مقطع الفيديو الخادش المنسوب لها زورا، مشيرا إلى أن الفنانة تتعرض لـ «حملة ممنهجة» تستهدف تشويه سمعتها، وأنها لا تعلم حتى الآن من يقف خلفها، الأمر الذي دفعها لتقديم هذا البلاغ.

والتمس البلاغ من النائب العام اتخاذ قرار عاجل بفتح تحقيقات موسعة في الواقعة، والقبض على مروج مقطع الفيديو الخادش لكشف ظروف وملابسات من يقف خلف انتشار هذه المقاطع على مواقع التواصل الاجتماعي، وموقع اليوتيوب، مع اتخاذ قرار بملاحقة كل من يتورط في نشر هذه الفيديوهات المفبركة لإحالتهم الى المحاكمة الجنائية.

يذكر أن رانيا أبدت مؤخرا غضبها من ترويج المقطع الفاضح باسمها، وقالت في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب: «أنا وعيالي بندفع الثمن من سمعتي، والموضوع بقى سخيف وبقينا ملطشة، حسبي الله ونعم الوكيل، ولكن هذا الموضوع لن يمر، وكل من ساهم في النشر والترويج مستغلا اسمي سأقوم بمقاضاته، وسأقوم بإغلاق الموقع الذي بث الخبر وكل المواقع التي نقلت عنه».



http://bit.ly/2Tlgt2c


Post a Comment

0 Comments