اخر الأخبار

ضابط أميركي كبير خطط للقاء فتاة في فندق.. ثم كانت "الصاعقة"



أوقف مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي"، الثلاثاء الماضي، مسؤولا في سلاح الجو الأميركي برتبة كولونيل، وذلك بتهمة استغلال الأطفال جنسيا، حسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
 
وأوضح المصدر أن الكولونيل ويلي نيوسون، البالغ من العمر 47 عاما، يواجه دعوى قضائية تتهمه بمحاولة مقابلة فتاة قاصر (14 عاما) في أحد فنادق جورجيا، من أجل استغلالها جنسيا.
 
وألقي القبض على الكولونيل يوم الثلاثاء في فندق راديسون بمدينة ماريتا في ولاية جورجيا، وهو المكان الذي كان يسعى فيه لمقابلة الفتاة القاصر، بعدما تعرف عليها في الإنترنت.
 
وكشفت "ديلي ميل" أن المراهقة في الأصل كانت ضابطة متخفية تعمل بفرقة تابعة للإف بي آي، حيث أوقعته في الفخ وورطته في فضيحة جنسية.
 
وأشار المصدر إلى أن الضابطة طالبته في أكثر من مناسبة بالتوقف عن مراسلتها، لكنه كان يصر على الدردشة معها وطلب لقائها، وهو ما دفعها إلى الإيقاع به.
 
وكان نيوسون من بين 8 أشخاص اعتقلوا في ذلك الفندق، في اليوم نفسه، من بينهم عاهرات ووسطاء.
 
وتم إطلاق سراح الكولونيل نيوسون في اليوم التالي بعدما دفع كفالة قدرها 22 ألف دولار. فيما جرى إيقافه عن العمل حتى نهاية التحقيق معه.


http://bit.ly/2RIqTIp