اخر الأخبار

ابنتا رانيا يوسف تتعرضان لموقف محرج في المدرسة بسبب فستانها!



ردّت الممثلة رانيا يوسف، في أول تعليق تلفزيوني لها بعد الجدل الذي أثاره فستانها، على كل الانتقادات التي تعرضت لها،  مؤكدة أن الهجوم عليها كان على أشده في اليوم التالي للحفل، لكن بدأ يهدأ بمرور الوقت، وقالت موجهة كلامها للمحامين الذين قدموا ضدها بلاغات للنائب العام ثم بدأوا في سحبها: "لو كنت سألتموني لفسرت لكم ما حدث يومها دون أن نصل للبلاغات والمحاكم".

يوسف وفي حديث للإعلامي عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" المذاع على فضائية mbc، قالت: "وصلتني رسائل على تلفوني وحساباتي بعضها يدعمني ويواسيني والبعض الآخر به تهديد مخيف، وتعرضت ابنتاي لمواقف غير ظريفة في المدرسة وجاءتا تبكيان لأن زميلاتهما قلن لهما إنني سأتعرض للحبس، بل هناك من ضايقهما بأكثر من ذلك".

وقالت رانيا إن ابنتيها لم تصدقا ما حدث خاصة أنهما اختارا معها الفستان ولم يكن بهذا الشكل وهو ما جعلهما في صدمة مما حدث".

وأكدت أن من يرى الموقف بشكل صحيح سوف يكتشف أنه لم يكن مقصوداً وأنها لا تهوى المشاكل في تعاملها وأنا أسير داخل الحائط لا بجواره، وأن الكلام الذي تكلمته كان على البدلة التي ارتدتها في الافتتاح والتي أكدت أن هناك فنانات كثيرات يرتدين الأزياء الغريبة، وأكدت أنها لم تنطق لفظ "عريان" مطلقاً، لكن هناك من حور كلامها ليبدو أنها تدافع عن فستان الختام.

وقالت: "تم استدعائي لمكتب النائب العام يوم الأربعاء الثانية عشرة ظهراً وسوف أرى ما ستسفر عنه الأحداث، وسوف يحضر معي محام من النقابة".



http://bit.ly/2Qd5URf