هذه الأطعمة تقيك من ارتفاع ضغط الدم .. تعرفي إليها الآن

ضغط الدم
كشفت الإحصائيات الحديثة عن تنامي الإصابة بمشكلات ضغط الدم بنسب مهولة أرجأها الخبراء إلى العديد من الأسباب، لعل أبرزها ما يعانيه الأفراد اليوم من توترات عصبية شديدة  نتيجة تسارع نسق الحياة وكثرة المشاغل والالتزامات. ولا تقتصر مخاطر هذا المرض على ما يسببه من إزعاجات كثيرة فحسب، بل إنه يشكل أيضا أحد المؤشرات الرئيسية عن تزايد احتمالات الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية الأخرى، والتي غالبا ما تكون أكثر حدةً، على غرار أمراض السكري والزهايمر، وكذلك الجلطات والأزمات القلبية والسكتات الدماغية وغيرهم من الحالات الخطيرة التي تؤدي إلى وفاة الكثير من أصحابها حول العالم، إلى درجة جعلت البعض يطلقون عليه اسم القاتل الصامت. وبعيدا عن أسباب هذا المرض وما يترتب عنه من نتائج وخيمة، حرصنا على الغوض أكثر في سبل الوقاية والعلاج، والتي وجدنا من أهمها ضرورة الإقلاع عن التدخين، وأيضا السعي إلى انتهاج نظام غذائي متوازن وصحي يسمح بالسيطرة كأفضل ما يكون على تلك المستويات المرتفعة لضغط الدم. ولعلك تتساءلين الآن عن أبرز وأهم المأكولات التي ينصح بتناولها من أجل التصدي إلى هذه المشكلة، نعلمك أن الإجابة عن تساؤلك هذا تجدينها في ما تبقى معنا من أسطر من هذا المقال. تابعينا إذا عزيزتي واكتشفي كل ذلك!

هذه الأطعمة تقيك من ارتفاع ضغط الدم

1. الخضروات الورقية
تؤكد الدراسات العلمية على أن الخضروات الورقية تساعد كثيرا على تنشيط الأوعية الدموية والتخفيض من مستويات ضغط الدم؛ وذلك بفضل احتوائها على نسبة عالية من الأملاح المعدنية والفيتامينات، على غرار البوتاسيوم وحمض الفوليك، وهما من العناصر المفيدة كثيرا في الحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلى دورهما البارز في تحفيز الأمعاء على طرد السموم وتنظيف الجسم، وهو ما يؤثر بشكل إيجابي على معدلات ضغط الدم.
ومن ناحية أخرى، كشفت الكثير من التجارب أن تناول أربع سيقان من الكرفس في اليوم الواحد من شأنه أن يساهم وبشكل كبير في خفض مستويات ضغط الدم عند تجاوزها للمعدلات الطبيعية، هذا إلى جانب فوائدها الصحية الأخرى العديدة، وذلك بفضل احتوائها على عنصر الصوديوم.
2. البطاطس
لا تقل البطاطس أهميةً عن الخضروات الورقية من ناحية فعاليتها في خفض ضغط الدم المرتفع؛ وذلك بفضل ما تحتويه من كميات هامة من الألياف والبوتاسيوم. ونلفت انتباهك عزيزتي إلى ضرورة الحرص على تناول البطاطس مسلوقةً  أو مشويةً من أجل الحصول على أقصى درجات الاستفادة منها؛ ذلك أن المقلية منها تفقد الكثير من مزاياها.
3. الجزر والموز
على غرار البطاطس، يتسم الجزر والموز أيضا باحتوائهما على عنصر البوتاسيوم الفعال في التصدي إلى ارتفاعات ضغط الدم. وفي هذا الإطار يؤكد المختصون على أن المواظبة على شرب عصير الجزر بشكل يومي من شأنه أن يضمن لصاحبه التمتع بمستويات طبيعية من الضغط والحصول على ضربات قلب منتظمة، إلى جانب تحسين وظائف الكلى أيضا.
أما الموز فبالاضافة إلى البوتاسيوم، فإنه يحتوي أيضا على نسبة عالية من مركب المغنسيوم، وهو من العناصر المعروفة بقدرتها العالية على تحسين المزاج العام والتصدي إلى حالات الإصابة بالاكتئاب، مما يسمح بالحصول على مستويات طبيعية من ضغط الدم. وفي النهاية، تجدر الإشارة، إلى أن هذه الفاكهة تلعب أيضا دورا بارزا في الوقاية من أمراض القلب وتعزيز طاقة الجسم بشكل كبير.
4. الشوكولاتة الداكنة
تتميز الشوكلاتة الداكنة بيحتوائها على مادة الفلافانول، وهي مادة غذائية مفيدة للغاية في المحافظة على صحة وسلامة الجسم ووقايته من العديد من الأمراض ومن ضمنها ضغط الدم، ولكن على شرط أن يتم تناولها بكميات قليلة ومن دون أي مبالغة. وينصح الأطباء بشكل عام باختيار الشوكولاتة الداكنة قليلة الدهون والسكريات والتي تحتوي في الآن ذاته على نسبة هامة أن الكاكاو تصل إلى إلى حدود ستين أو سبعين بالمائة، وذلك حتى لا يكون لها أي تأثيرات جانبية على الصحة.
5. الثوم و القرنفل
يؤكد العديد من الأخصائيين على أن الثوم  والقرنفل يساعدان بشكل كبير على تنشيط الدورة الدموية، وأيضا تخليص جدران الأوعية الدموية من الدهون والشحوم العالقة بها، وهو ما يجعل منهما اثنين من أبرز المصادر الطبيعية التي يمكن التعويل عليها في السيطرة على ارتفاعات  ضغط الدم واضطراباته المخيفة. وفي هذا الإطار، كشفت مجموعة من الأبحاث الطبية أن المواظبة على تناول فص طازج من الثوم وحبة من القرنفل بشكل يومي ولمدة إثني عشر أسبوعا كفيلة بأن تخلص صاحبها من ارتفاعات ضغط الدم والكوليسترول أيضا.


https://ift.tt/2TLmQeA


سوسن

Post a Comment

0 Comments